رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم يؤكد أن أنقرة لن تقبل بفرض سياسة الأمر الواقع بتقسيم العراق وسوريا، ويضيف أنها أن قالت مراراً لإقليم كردستان بأن الاستفتاء عملية باتجاه الخطأ، ويشير إلى أن تركيا عازمة على استخدام حقوقها الدولية لمواجهة المخاطر الأمنية للاستفتاء.

العامل المؤكد الوحيد حتى الساعة في السباق الدولي الجاري شرق سوريا هو وجود قرار استراتيجي وحاسم لدى الجيش السوري وحلفائه بالتقدم نحو الحدود مع العراق بغطاء روسي كامل. ما خلا ذلك، يندرج في إطار التحليلات والتوقعات بفعل عدم وضوح الموقف الأميركي إزاء المكاسب الجمّة التي سيجنيها محور المقاومة في حال حقق هدفه من أخر المعارك الكبرى ضد داعش في سوريا و وَصَلَ الحدود مرورًا بمناطق الثروات الطبيعية قبل أن تبلغها أحلام "قوات سوريا الديموقراطية"؛ الذراع البرية للتحالف الأميركي.

19
أيلول

تهوّر بن سلمان سيحوّل رؤيته إلى سراب

حملة الاعتقالات التي تنفذها السلطات السعودية ما تزال تستحوذ على اهتمام الصحافة الغربية التي حذرت من انعكاساتها السلبية على خطة ولي العهد محمد بن سلمان الإصلاحية خصوصاً في ظل ما نقلته عن كتاب سعوديين بأن الواقع بات مخيفاً.

16
أيلول

على جبهتين: تحديات السنة القادمة يمكن أن نراها منذ اليوم  

السنة العبرية 5776 تنتهي (20/9/2017 – المترجم) مع الكثير من علامات الاستفهام الإستراتيجية: هل دخلنا إلى مرحلة جديدة في المعركة لكبح تعاظم قوة حزب الله؟ وهل سنواصل تجاهل مقترحات حماس لوقف إطلاق نار طويل الأمد في غزة؟ وهل أن أعياد رأس السنة ستحمل بشرى تصعيد التوتر من جديد حول جبل الهيكل (الحرم القدسي)، وتحمل معها تصاعد العنف؟

النجم البرازيلي رونالدينيو لا يزال يبرز مهاراته في المباريات الاستعراضية وجديده كان في مباراة ضمن دورة في كرة الصالات في الهند.

عرض إفتتاحي مؤثر لأسبوع السينما الألمانية في متروبوليس أمبير – بيروت، ليل 21 أيلول/سبتمبر الجاري(يستمرحتى الأول من تشرين الأول/أكتوبرالمقبل)، مع شريط المخرج الألماني من أصل تركي "فاتح أكين" بعنوان" in the fade" يدير النجمة "دايان كروغر" في دور حازت عنه جائزة أفضل ممثلة في آخر دورات مهرجان كان السينمائي الدولي، ويمثّل الفيلم ألمانيا في مسابقة أوسكار أفضل فيلم أجنبي غير ناطق بالإنكليزية 2018 .

قبل ساعات من حلول رأس السنة الهجرية 1439، انطلقت في القاهرة مساء الأربعاء الدورة العاشرة لمهرجان (سماع) الدولي للإنشاد والموسيقى الروحية بمشاركة أكثر من 20 دولة عربية وأجنبية.

إن فلسطين تدقّ على جُدران الصمت والعار العربي، وتُعلن حاجتها المُلحّة والعاجلة جداً إلى أزمة ضمير وأخلاق عربية وعالمية، وإلى مواقف وطنية وقومية عروبية وإسلامية حقيقية وجادّة، وليس إلى بيانات واستعراضات، وتُعلن حاجتها إلى مَن يتطلّع إلى الحقول الخضراء في إنسان يحصد قمح حريته منذ أن حلّ الاحتلال ولم يتعب "..؟!!