مقالات

ولـبـنـان لـولاهم لــمـا كـان آمـناً، بلبــنـان أســياد: أســود ورئـبال

العالم هذه الفترة يشهد مجموعة إفشال كبيرة جداً أمام مقاومة حزب أو دولة، وكان هذا مُتمثّلاً بالصمود الإيراني أمام الولايات المتحدة الأميركية وكَسْر هيبتها بشكلٍ لافتٍ للنظر والسيطرة على مضيق هرمز من قِبَل إيران والتحكّم به كما تشاء.

مع انتهاء معركة الجرود، فقد انتهى الدور الوظيفي للجماعات الإرهابية التي كانت متمركزة في تلك المناطق، لكن الرهان الاسرائيلي كان كبيراً لبقاء تلك البقع الجغرافية خواصر رخوة يُمكن من خلالها العبث جغرافياً وعسكرياً وحتى أمنياً بـ محور المقاومة.

أماّ لماذا سُمّيَ التحرير بالتحرير الثاني فلأن الأمر بكل بساطة كان لا يقل في خطورته عن خطر الكيان الصهيوني على لبنان لناحية الإستهداف المرتبط بتحويل لبنان كما غيره من بلدان المنطقة إلى بؤرة فوضى دائمة وهو أمر صنّفته المقاومة والقيادة السياسية وعلى رأسها فخامة الرئيس العماد ميشال عون بالمعركة الوجودية.

تعتبر سوريا أن معركتها مع الإرهاب أضحت محسومة وواضِحة النتائج، وقرارها الثابِت هو عدم التخلّي عن أيّ شبرٍ سوري، ولذلك نرى جيشها يتقدَّم بسرعةٍ وبفائضٍ من المعنويات العالية والقوَّة القِتالية والتسليحيّة، وبدعمٍ كاملٍ من الحلفاء وخاصة الروسي

يشهدُ الشارعُ السوداني منذ ديسمبر (كانون الأول) الماضي حركة احتجاجيّة واسعة ضد نظام الرئيس البشير الذي وصل إلى السلطة منذ 30 سنة، وانتشرت التظاهرات في عدّة مناطق سودانية أبرزها العاصمة الخرطوم، ولعلّ أهم مظاهرها هو تصدّر الطبقة العُمالية للحراك السياسي وتقدّمها الصفوف، إذ تصدَّر تنظيم عمالي يُدعى «تجمّع المهنيين السودانيين» الاحتجاجات من خلال مواقفه وبياناته ودعواته إلى مواصلة التظاهرات من أجل الضغط على النظام السوداني.

من «عزازيل» إلى «أحزان الشماس».. كيف حاول الروائيون الدخول إلى الكنيسة؟

فعلى الرغم من أن الإعلان عن التوصّل إلى اتفاقٍ بين واشنطن وأنقرة حول إقامة أو إنشاء ما يُسمَّى "بالمنطقة الآمِنة" يشي بنوعٍ من تقارُب وجهات النظر بين إدارتيّ البلدين، إلا أن التوصّل إليه قد يكون شكلياً في هذه المرحلة ليكون مُجرَّد تكتيك تسعى واشنطن من خلاله إلى إعادة هندَسة تأثيرها في الميدان السوري بطُرُقٍ قديمةٍ جديدةٍ وعبر حلفائها.

نعم هي الذكرى الخمسون لحريق المسجد الأقصى والذي شبَّ في الجناح الشرقي للجامِع القبْلي الموجود في الجهة الجنوبية للمسجد الأقصى، ذلك مع بداية حريق ضخم في 21 آب/ أغسطس 1969، عندما التهمت النيران كامل مُحتويات الجناح بما في ذلك منبره التاريخي المعروف بمنبر صلاح الدين، كما هدَّد الحريق قبّة الجامع الأثرية المصنوعة من الفضَّة الخالِصة اللامِعة.

المدرسة مكان مميز للطلاب لفهم القيم والأحكام الأخلاقية على المستويين النظري والعملي.

رغم فداحة ما تمرّ به أقطار عربية مختلفة إلا أن خطوات المجلس الانتقالي اليمني نحو انفصال جنوب اليمن عن بقيّة الدولة في الأيام الماضية هي الأكثر خطورة بلا مُنازعِ، كونها تؤسِّس لشهيّة الانفصال على أُسُسٍ مُغايرةٍ ثقافياً ومذهبياً وعِرقياً التي تزخر بها مجتمعاتنا العربية.

مع صدور قرار وقف العمل باتفاقيات أوسلو وبروتوكولات باريس، كَثُرَ الحديث في الآونة الأخيرة عن ضرورة أن تكون الآليات المُتَّبعة "مُتدرِّجة" و"تراكُمية"، أي التغيير والتحوّل التراكُمي الهادئ وليس التصادُمي "العُنفي" مع إدارة الاحتلال الإسرائيلي. 

وسط تساؤلات هل يعلن الانفصاليون استقلال جنوب اليمن؟ إلى جانب حال السعادة بالهدوء المُستعاد حديثاً في المدينة الساحلية، كان هناك سؤال عالِق بالنسبة إلى السكان مَن يحكم جنوب اليمن الآن؟

ربما يكون الاتفاق البحري الإيراني الروسي غرضه دعم عسكري روسي لإيران وتعاون عسكري بينهما في الخليج وحرب بارِدة بين الولايات المتحدة وإيران.

إن تحرير خان شيخون سيكون مقدمة ليس لتحرير كامل محافظة إدلب فقط وإنما لتحرير كامل ما تبقى أراضي سورية محتلة في الشمال والجنوب والتنف.

المزيد