مقالات

المترجم الفلسطيني السوري صالح علماني يرحل بعد أن «ألَّف الظّلّ» لأكثر من مئة رواية بلغة سربانتس.

أنحني وأجثو أن هديتني إياي، رحمةً منك، فألحّ بالغفران. 

لم تطلها آلة الحرب لكن الإهمال وربّما النسيان أتى عليها.. من يحمي مواقع دمشق الأثرية؟

لا اختلاف أبداً في الحاجة إلى الإصلاح والارتقاء في الأداء في جميع بلداننا العربية، ولكن كيف ومتى يمكن أن نصل إلى هذا من دون أن تُختَطَف المشاعر البريئة ويتمّ تسخيرها لزيادة معاناة الجماهير وحرمانها من التوصل إلى قرار وطني مستقل أو المحافظة على بعض الذي تمتلكه منه؟.

أحب روسيا وأحبته ولا تزال.. هكذا أحيت موسكو ذكرى ميلاد ميخائيل نعيمة.

بموازاة التحديات التي يعيشها العالم لاسيما من دُعاة الفكر التكفيري، نحن في حاجةٍ إلى قراءة مُتأنّية للأحداث ووضعها في السياقات التاريخية.

تشكّل المغاور في لبنان عالماً واسعاً وثروة كامنة ومهدورة، تعالوا لنتعرف عليها.

مرّ عامان منذ كشفت الصحافة الإسرائيلية أن "إسرائيل" هي مَن قدَّم التكنولوجيا المتطوّرة لجهاز "آيفون أكس" الجديد في ما يتعلّق بخاصيّة فتح الجهاز عبر المسح الضوئى لوجه المُستخدِم.

بات التطبيع العربي مع الاحتلال بذريعة المؤتمرات الدولية أو شروط المنظّمات الدّولية يتكرَّر من دون أيّ حَرَج من المستوى الرسمي على الجانب العربي.

إن أيّة حرب تشعلها أميركا تحت ضغط إسرائيلي خليجي لن تكون بالتأكيد مثل "عاصفة الصحراء" التي قادها جورج بوش لتخريب العراق وأفغانستان.

إجراء الانتخابات لا يكفي وتطبيق نتائجها وضمان التسليم بها هو الأهم.

ثمّة أشياء لا يستطيع الإنسان اكتشافها إلّا في ذروة الألم.

لم يعد في واقع الأمر ما تُخفيه السياسات العربية الرسمية، بعد أن عُزِفَ نشيد كيان الاحتلال في بعض العواصم واللقاءات السرّية لخطواتٍ قادمةٍ أكثر فَداحة.

للقدس وفلسطين نصيب من شعره.. ماذا يخبرنا سعيد عبيد عن "الشعر الإسلامي"؟

يا سيد فيلتمان أعطني بلداً واحداً دخلته الولايات المتحدة بأي صيغة من الصيغ وتَحقّق فيه الازدهار أو الاستقرار أو الحريات أو الديمقراطية؟ من أفغانستان إلى العراق إلى ليبيا إلى أوكرانيا. أين هو البلد الذي دخلته الولايات المتحدة ولم يغرق في الفقر والتخلف والاستبداد؟

المزيد