مقالات - مختصر مفيد

ترامب مُجرّد رئيس أميركي آخر سيعمل على تحقيق مصالح بلده، كما اعتاد العالم منذ صعود الولايات المتحدة في السياسة الخارجية بعد الحرب العالمية الثانية. ثم إن السِمات الشخصية للرئيس المُنتخَب كانت محل تقديرات "خفيفة"، تماماً كما حصل مع بوش الإبن ومع أوباما من بعده. سواء اتفقنا أم اختلفنا مع السياسة الأميركية في العقدين الأخيرين، فإن المؤكّد أن الإدارات الجمهورية والديموقراطية المُتعاقبة تناقلت السلطة بسلاسة، وتبادلت الأدوار والتكتيكات لصالح تثبيت الاستراتيجيات الكبرى.

في الشرق الأوسط تتشابك أكثر خطوط الأمن القومي إلى حد التماهي تحت مُسميّات عرقية وطائفية ومذهبية، مع أن الأصل واحد، وفي جوهره الأمن الاقتصادي ومن فروعه أمن الطاقة.

قررت اسرائيل هذا العام اعتماد تسمية جديدة لمناورتها السنوية الأضخم التي تنطلق هذا الأحد وتستمر حتى الأربعاء المقبل. تشير التسمية الجديدة الى توجّه تل أبيب إلى التركيز على مخاطبة الوعي في الجبهة الداخلية، بعد أن أظهرت جميع المحاكات العسكرية خلال السنوات الماضية أهمية صمود الجبهة في أي حرب مقبلة لضمان نتيجتها.

سماح السلطات الايرانية للحليف الروسي باستخدام اراضيها عسكرياً، يدحض كل الكلام الغربي عن تنافس بين الدولتين في سوريا، ويؤشر إلى عمق التفاهم بين الطرفين، ويفتح الباب أمام كشف المزيد من أوجه التعاون الاستراتيجي.

ما الصوت المرتفع لنتنياهو بشأن الجولان (وربطه الموضوع بتهديدات تطال الأمن القومي لإسرائيل من قبيل تحولّه إلى جبهة مفتوحة) إلا نتيجة خشية إسرائيلية من عدم لِحاظ التسوية الكبرى لمصلحة إسرائيل في هذه النقطة تحديداً (من هنا يمكن فهم لغة نتنياهو في لقائه بوتين باعتماده مصطلح "الخطوط الحمراء" أكثر من مرة).

وكالة رويترز تنشر نبأ عن بدء تسليم الدفعة الأولى من أنظمة "أس 300" الى الجمهورية الاسلامية الإيرانية. لم تنف إيران الخبر ولم تؤّكده، فملف منظومة الصواريخ الروسية شهد حالة من المد والجزر لسنوات مضت، حاله كحال استكمال بناء محطة بوشهر النووية التي مرّت بمخاض صعب وجولات من المفاوضات بين طهران وموسكو.