نجاح حمود

صحافية ومحررة في موقع الميادين نت منذ العام 2012.

العِلاج الطبّي والتجميلي بالأوزون "O3" – الجزء السادس

العَلاج الطبّي بالأوزون "O3" عِلاجٌ تكميلي آمن وغير مؤلِم، ولا يتعارض مع العِلاجات التقليدية، كما أنه غير مُكلِف نسبياً. يُستخدَم الأوزون أيضاً كعِلاج ٍفي الطب التجميلي، وهو تقنية ثورية لتجديد خلايا البشرة وإخفاء علامات الشيخوخة، بعيداً عن العمليات الجراحية والحُقَن الموضعية، كما أنه يُعالج أمراض السُمنة.

الأوزون O3 مُركّبٌ كيميائي أي غاز يتكّون من ثلاث ذرّات من الأوكيسجين
الأوزون O3 مُركّبٌ كيميائي أي غاز يتكّون من ثلاث ذرّات من الأوكيسجين


يتناول الميادين نت في "الملف الطبّي التجميلي من دون مشرط الجراحة" في هذا الجزء مع الدكتورة رمزية العنّان العِلاج الطبي والتجميلي بالأوزون "O3".

إذاً، ما هو الأوزون "O3"؟

الأوزون "O3" مُركّبٌ كيميائي أي (غاز) يتكّون من ثلاث ذرّات من الأوكيسجين يحتوي على طاقة أعلى من الأوكيسجين العادي، يحمي الكُرة الأرضية من الإشعاعات الكونية والأشعة الفوق بنفسجية التي تُسبّب سرطان الجلد، يقتل البكتيريا والفيروسات، كما أنه يزيد من وصول interferons التي تُحارب الخلايا السرطانية، ويزيد من كفاءة الأنزيمات المُضادّة للأكسَدة ويُنشّط المناعة.


كيف يُستخدَم الأوزون "O3"؟


يُستخدَم الأوزون في الطب عامة وطب الأسنان والطب التجميلي والصناعة وتعقيم مياه الشرب وزيت الزيتون المُشبَع بالأوزون "O3". كما أنه يُستخدَم مع الأوكيسجين في العِلاج بطرقٍ مختلفة حسب مُتطلّبات العِلاج منها بواسطة مزجه مع الدم أو حقنه داخل الإمعاء أو أكياس الأوزون على الجروح، والتقرّحات المُلتهبة وكمّادات الماء.    

يمكن مزج الأوزون مع الدم أو حقنه داخل جسم الانسان
يمكن مزج الأوزون مع الدم أو حقنه داخل جسم الانسان

خصائص تقنية العِلاج بـ الأوزون "O3"


العِلاج بالأوزون يُحفّز الجسم على إصلاح نفسه بنفسه بواسطة الأوكيسيجين الطبي النقيّ. تجري التقنية عن طريق سحب كميّة من الدم وإضافة الأوزون"O3" إليه، بطريقة مُعقمّة ومركزّة تُحدّد حسب الحال. بعد ذلك، يتمّ حقن الكميّة مُجدّداً في الجسم تحت إشراف أطباء مُتخصّصين. هذه التقنية تُعزّز الدورة الدموية لتحمل معها إلى الخلايا حياة مُتجدّدة، فتزيد الأوكيسيجين في كل خليّة من الجسم الذي يزخَر بالطاقة والحيوية.

ونظراً إلى خصائصه العِلاجيّة العديدة، يُمكن استخدام الأوزون كجزءٍ من الخطّة العِلاجية لعِلاج جميع الأمراض تقريباً.

العِلاج بالأوزون يُحفّز الجسم على إصلاح نفسه بنفسه بواسطة الأوكيسيجين الطبي النقيّ
العِلاج بالأوزون يُحفّز الجسم على إصلاح نفسه بنفسه بواسطة الأوكيسيجين الطبي النقيّ

ماذا يُعالِج الأوزون "O3"؟


يُساعد العِلاج بالأوزون "O3" على زيادة الأوكيسجين وإزالة السموم وتحفيز جهاز المناعة. ويُعالج الأوزون المشاكل الرئيسيّة لجميع الحالات المَرَضيّة تقريباً والمُتعلّقة بإيصال الأوكيسجين والدورة الدمويّة ووظيفة جهاز المناعة.  

العِلاج بالأوزون يُساعد في عِلاج بعض الأمراض المُستعصية كمرض السرطان حيث يعمل على تأخير النشاط السرطاني عن طريق وقف نمو الخلايا السرطانية والقضاء عليها من خلال تقوية جهاز المناعة بإفراز أنزيمات interferons و Cytokines و Interleukins، إذ أنه عامل مُساعِد لبناء الخلايا وتحسين وظائف الجسم وتقليل تَلَف الخلايا وزيادة قُدرتها.

كما أن العِلاج بالأوزون "O3" يُعالج أمراض التهاب الكبد الفيروسي، البول السكّري، القدم السكّري، قُرح الفراش، أمراض الروماتيزم والمفاصل، أمراض الحساسية مثل الربو الشعبي، الأكزيما، أمراض القلب والشرايين الناتجة من زيادة الكوليسترول في الدم، عِلاج الحروق والجروح، عِلاج العديد من آلام الظهر والانزلاق الغضروفي وحالات الغرغرنيا والروماتيزم، إلخ.

يُعالج الأوزون طُفيليات الجهاز الهضمي والبولي والتناسلي، الإمساك والإسهال المُزمنين، يقضي على البكتيريا، فقدان الشهية، التوتر العصبي، آلام الكتفين والعضلات، الأمراض الفيروسية مثل حِزام النار والهربس والأنفلونزا والإيدز. كما يُعالج فُطريات الجلد عامة.

ويُستعمل الأوزون كذلك في عِلاج فقدان السمع المُفاجئ، وحالات الشلل ما بعد جلطات المخ. الصُداع النُصفي وحالات الأنيميا الحادّة وفقدان الدم المُفاجئ.

يُستعمل ما قبل وبعد عمليات التجميل وأثناء الحمل أو الولادة أو ما بعد الولادة نتيجة ارتفاع الحرارة أثناء الحمى الشوكية أو ارتفاع نسبة الصفراء بالدم.

عِلاج الضغط: يقضي على الاكتئاب والضغط على القلب والرئتين ونقصان الحيوية والتسمّم الذاتي للجسم والصُداع النصفي وعدم التركيز الذهني.

إن أحد طُرق التنشيط الحديثة بالأوزون المُستخدَمة هي حمّامات الأوزون أو "سونا الأوزن Ozone Sauna" التي تعالج حالات الإجهاد المُصاحب للتمارين والمجهود العضلي لجميع الرياضيين التي تزيد من كفاءة العضلات في الجسم، وتُقلّل احتمالات الإصابة بها بدرجة عالية جداً.

هناك أمراض تمّ الاعتراف عالمياً بنجاح استخدام العِلاج بالأوكيسجين وأقرّته الجمعية الطبية الأميركية للعِلاج والأمراض هي:

- التسمّم بغاز أول أوكيسيد الكربون.

- مرض الفقاقيع الهوائية داخل الدورة الدموية والتي تحدث أثناء عمليات القلب المفتوح والمناظير الجراحية وأمراض الغطس وعلاج تسوّس العِظام.

العِلاج بالأوزون على زيادة الأوكيسجين وإزالة السموم وتحفيز جهاز المناعة عند الانسان
العِلاج بالأوزون على زيادة الأوكيسجين وإزالة السموم وتحفيز جهاز المناعة عند الانسان

ما هي طُرق إعطاء الأوزون O3 كدواء؟


يتمّ العِلاج بالأوزون"O3" عن طريق تطبيق التقنية بواسطة الحقن بالدم أو عن طريق "سونا الأوزون - Ozone Sauna".

في الطريقة الأولى يُحقن الأوزون ضمن المستقيم أو تحت الجلد داخل المفصل بين الثُقب الفقرية، داخل الديسك، أو داخل الأدَمة وهي الطبقة التي تقع مباشرة خلف البشرة الخارجية.

يُقدّم العِلاج بالأوزون للجسم نفس مادة الأوزون الموجودة فيه من خلال مجرى الدم. توفّر هذه العملية المزيد من الأوكيسجين في الدم والأنسجة الأمر الذي يُخفّف العديد من الحالات الفيزيولوجية.

أما في الحال الثانية أي "سونا الأوزون" فهي عبارة عن غرفة مُجهّزة ومُعقّمة وشبيهة بما يُعرف بـ"السونا" وفي داخلها جهاز. يدخل الشخص في الجهاز وهو يرتدي "قناع الأوكيسيجين" لتفادي خطر تفاعُل الأوزون مع الهواء الموجود داخل الغرفة، لأنّ التفاعُل يؤدّي إلى تحوّله إلى مادّة سامّة. في هذه المرحلة يتمّ تزويد الغرفة بـ"الأوزون" لتفتيح المسامات وتجديد الخلايا، وذلك طبعاً بإشراف طبيب مُتخصّص. بعدها، يخضع الشخص لجلسة تدليك باستخدام كريمات ذات تركيبة مصنوعة من الخلايا الجذعيّة في المُختبرات.

وللعِلاج بالأوزون جانب إيجابي آخر يتمثّل بزيادة قُدرة الخلايا على الحَرق والكميّة الإجماليّة من الدهون المُحترِقة في حال الاسترخاء.

ويُعتبر العِلاج بالأوزون التقنية الأكثر تطوّراً وفعّالية لخسارة الوزن والقضاء على السُمنة بشكلٍ آمنٍ وفعّال.

سونا الأوزون - Ozone Sauna
سونا الأوزون - Ozone Sauna

العِلاج التجميلي بالأوزون O3


يُستخدَم العِلاج بالأوزون "O3" في مجال التجميل: عِلاج التجاعيد ومشاكل الجلد والسُمنة.

العِلاج بالأوزون يخفي علامات التقدّم بالعُمر والشيخوخة إذ أنه يعمل على إخفاء التجاعيد ويجعل البشرة شابّة ونضرِة وحيوية، بعيداً عن العمليات الجراحية والحُقَن الموضعية.

فهناك جلسات "ميزوثيرابي- Mesotherapy" لإزالة الهالات السوداء تحت العين، آثار حب الشباب، تبييض البشرة وتفتيحها في الأماكن الداكنة، الندبات، الجلد الجاف أو الميت، إزالة التصبّغات الجلدية، عِلاج البشرة الحساسة، تقشير الوجه والرقبة والجسم، عِلاج تساقط الشعرالناتج من نقصٍ في الفيتامينات أو بعد نظام حميّة قاسٍ، التوتّر أو تساقط الشعر الناتج من الجينات الوراثية.

كما يُساعد الأوزون في عِلاج السُمنة حيث يُستخدَم للتخسيس الموضعي أي تنحيف مكان ما بالجسم، إزالة السليوليت، وترهّلات الجلد.

العلاج بالـ Infrared
العلاج بالـ Infrared

ما هو عدد الجلسات المُفضّل إجراؤها؟


هذا يعتمد أولاً على بشرة الشخص ومدى تأثّره بعلامات الشيخوخة. لكن يُفضّل الخضوع لهذه التقنية مرة كلّ 3 أشهر.

مع الإشارة إلى أن العمر لا يؤدّي دوراً رئيسياً في تطبيق هذه التقنية، إنما يُنصح باستخدامها فوق سنّ العشرين.

يترتّب على كلّ شخص العناية ببشرته، ثمّ الإسراع في مُعالجتها منذ البداية لتفادي علامات الشيخوخة المُبكرة. إنّ الحفاظ على الشكل لا يقلّ أهمية عن الاهتمام بالصحة. فالمظهر المثاليّ والإطلالة المُشرقة يمنحان الثقة بالنفس.

الأوزون علاج تجميلي للبشرة يقضي على الشيخوخة ويجدد خلايا البشرة
الأوزون علاج تجميلي للبشرة يقضي على الشيخوخة ويجدد خلايا البشرة

هل العَلاج بالأوزون له أثار جانبية؟


من المؤكّد أن أي عِلاج له مُضاعفات، ولكن المُضاعفات تكون بنسبة ضئيلة جداً إذ اتبُّع فيها الأسلوب العلمي السليم. فقبل إعطاء العِلاج يجب عمل صوَر أشعة للشخص للتأكّد من خلوّه من الأمراض، ويتم عمل كشف على الأنف والأذن للتأكّد من سلامة "قناة استاكيوس" في الأذن وللتأكّد من أنها مفتوحة وحرّة. وأيضاً عمل كشف لقاع العين لمرضى الشبكية.

بشكل ٍعام تُعتبر تقنية العِلاج بالأوزون "O3" آمنة، وليس لها أيّ آثار جانبية، حيث إنها مُثبتة علمياً. وتُعتبر التقنية ركيزة مهمّة من ركائز الطب التجدّدي في مُعالجة عدد هائل من الأمراض الجلدية. فهي مُعتمَدة على المستوى العالمي، وتُطبّق بشكل كبير في أكثر دول العالم.

العلاج بالأوزون آمن وغير مؤلم على الإطلاق
العلاج بالأوزون آمن وغير مؤلم على الإطلاق


للإطلاع على الجزء الأول  ( التجميل الطبي العصري بدون مشرط الجراحة )
للإطلاع على الجزء الثاني ( الخيوط أو الـ Threasd )
للإطلاع على الجزء الثالث ( البوتوكوس )
للإطلاع على الجزء الرابع  ( الحشو الجلدي - Dermal Fillers )
للإطلاع على الملف الخامس (العِلاج بالبلازما الغنيّة بالصفائح الدمويّة Platelet Rich Plasma - PRP )


المعرض