مقالات - #التجميل الطبي العصري

يتناول الميادين نت في الجزء الخامس من ملفه ( التجميل الطبي العصري بدون مشرط الجراحة ) عِلاج البلازما ( Platelet Rich Plasma - PRP ) الغنيّ بالصفائح الدمويّة الذي يستند إلى مبدأ أنّ قوى الجسم الشفائيّة الطبيعيّة بحدّ ذاتها قد تُبطئ عمليّة التقدّم في العمر أو تمحي أثرها.

في "ملف التجميل الطبي العصري بدون مشرط الجراحة" تناول الميادين نت في أجزاء سابقة بعض أحدث التقنيات التي أحدثت ثورة في عالم التجميل ومنها تقنية الخيوط والبوتوكس، ويتناول في هذا الجزء تقنية الحشو الجلدي المعروف باسم الـ Dermal Fillers مع الدكتورة رمزية العنّان والمتوفر بمواد طبيعية وأخرى اصطناعية مطوّرة طبياً بهدف إعادة شباب ونضارة البشرة.

تحدّثت الميادين نت في مُقدّمة ملف التجميل الطبي العصري من دون مشرط الجراحة عن مشكلات ظهور علامات التقدّم بالعُمر في الوجه، وأحدث التقنيات التي تُعالج هذه المشكلات من دون اللجوء إلى مشرط العمليات الجراحية. شرحنا في الجزء الثاني عن تقنية الخيوط الـThreads التي أحدثت ثورة في عالم التجميل أخيراً واستشرنا الدكتورة رمزية العنّان التي تحدّثت عن هذه التقنية، وسنتناول معها في هذا الجزء "البوتوكس" الذي أصبح شائعاً منذ سنوات.

الخيوط أو Threads أحدث تقنيات شدّ بشرة الوجه والرقبة في المراحل الأولى من ترهلها، تعمل بفعالية وتعطي نتيجة جيدة وباهرة من ناحية إخفاء التجاعيد والترهل في طبقة الجلد الخارجية، كما أنها تعمل على تأخير العمليات الجراحية الكبيرة، وشكلت ثورة في عالم التجميل.. كيف تعمل هذه الخيوط وما هي أنواعها.

تتعدد تقنيات التجميل الحديث والسهل التي تجرى في العيادات الطبية وأصبحت شائعة من دون الحاجة للخضوع إلى عمليات جراحية كبيرة تهدف إلى تأخير هذه العمليات.. ما هي هذه التقنيات؟ وما هي أحدثها في عالم التجميل العصري حالياً؟ الميادين نت يخصص ملفاً للحديث عن هذه الثورة في عالم التجميل.