"طائر... فوق المخيم"  للقاص الفلسطيني محمد عادل

طائر... فوق المخيم

مخيم جنين لـه حكايات كثيرة، فهو دائماً على الاستعداد للمواجهة مع الجيش الإسرائيلي ومنه ينطلق الأبطال الشجعان لمواجهة الجنود... ومنه ترى القرى والبلدات الفلسطينية التي هُجِر أصحابها منها عام 1948.‏

كان على أم هاشم أن تنتظر  وتصبر حتى ترى ابنها الذي لم يظهر لها بعد

أم هاشم تحلم برؤية ابنها في اللحظات الأخيرة

كم من أمّ تحلم برؤية ابنها في اللحظات الأخيرة وهي تنازع سكرات الموت

كان لديها من العزم والإيمان ما يفوق قدرة الإنسان على تحمّل الصِعاب

قصة "أم حسن" الفلسطينية في رحلة البحث عن ابنها

قد يطول الزمن وأنا أبحث عنه ... لكنّي لن أتوقّف ..إنّه يناديني ....إنّي أسمع حسّ ندائه .. وتابعت الأمّ الصابرة في مشوارها الصعب.

المزيد