المقال هو مُقاربة لإماطة اللثام عن خلفية الالتباس الذي لحق بمفهوم الإرهاب وأسباب الامتناع عن تعريفه

أسباب الامتناع عن تحديد مفهوم الإرهاب

فالمفارقة الكبرى هنا هي بدلاً من الاقتصار على الإتيان بالإبادة أو الحروب من الخارج يراد لها أن تتأصّل إرهابياً بالتفكيك والتآكل من الداخل كما يدفع إليه اليوم في العالم العربي الإسلامي وغيره على نحو طوائفي وأقوامي ومذهبي وقبَلي.

المزيد