ترجمة عربية لكتاب "بوصلة المتعة" لديفيد ليندن

يعتبر المؤلف ديفيد ليندن أننا نعيش في العصر الذهبي لأبحاث الدماغ، ففهمنا المتراكم لوظيفته، قد زودنا ببصيرة لم نحصل عليها من قبل.

ترجمة عربية لكتاب "بوصلة المتعة: كيف تشعر أدمغتنا بالمتعة؟" لديفيد ليندن
ترجمة عربية لكتاب "بوصلة المتعة: كيف تشعر أدمغتنا بالمتعة؟" لديفيد ليندن

صدر عن مؤسسة "ريم وعمر" الثقافية ودار جداول للنشر والترجمة - بيروت، كتاب "بوصلة المتعة: كيف تشعر أدمغتنا بالمتعة؟" لأستاذ علم الأعصاب في جون هوبكنز ديفيد ليندن ترجمة : خالد البدراني.

يروي المؤلف في في العام 1989م، توقفت أمطار الظهيرة ذات يوم في بانكوك، تاركة خلفها وقت المغرب خاليًا بعض الشيء من الضباب والأدخنة، ومفسحة المجال لتلك الرائحة التايلاندية المميزة؛ رائحة نبتة الفرانجيباني وقد اختلطت برائحة قادمة من مياه المجاري. كل هذه النسمات كانت تنبعث في شوارع بانكوك.

لوّحت بيدي إلى أحدى عربات التوك-توك – دراجة نارية بثلاثة عجلات-وقفزت إلى متنها.... وبدأت قصة الكتاب.