"ماهية الفلسفة الإسلامية في الحضارة الإسلامية"

يتهم المستشرقون الفلسفة الإسلامية بالعجز عن صياغة المفاهيم السياسية وأنها تابعة للفلسفة اليونانية.

كتاب "ماهية الفلسفة السياسية في الحضارة الإسلامية"
صدر كتاب جديد عن مركز الحضارة لتنمية الفكر الإسلامي في بيروت بعنوان: "ماهية الفلسفة الإسلامية في الحضارة الإسلامية"، للكاتب الإيراني الدكتور محمد بزشكي ، نقله إلى العربية علي ال دهري الجزائري. 
يقول الكاتب في مقدمة كتابه: "إن الفلسفة السياسية في الإسلام يمكن النظر إليها من زوايا متنوعة ومن خلال مواقف متعارضة، فالمستشرقون ومن سار في فلكهم يتهمون هذه الفلسفة بالعجز عن صياغة المفاهيم السياسية وإنها تابعة للفلسفة اليونانية، كما أن العديد من علماء الدين والجماعات المتدينة شككوا بوجود فلسفة سياسية إسلامية".
يضيف الكاتب:"من هنا أهمية دراسة الفلسفة السياسية من منظور إسلامي وعلاقات هذا العلم بالعلوم الإسلامية".
وتضمن الكتاب في أبوابه باباً للتعريف بالفلسفة السياسية الإسلامية، وباب عن طبيعة الفلسفة السياسية الإسلامية، وباب عن أصول الفلسفة السياسة الإسلامية، وباب بعنوان "مسائل فلسفة السياسة الإسلامية".
ومن ضمن الموضوعات التي تحدث عنها الكتاب دور المجتمع المدني من منظور إسلامي وعلاقة هذا المجتمع بالقيادة السياسية والعدالة المدنية.