صدور كتاب "فقه الجهاد في ضوء المتغيرات المعاصرة" لحيدر السلطاني

صدر حديثاً عن دار الرافدين في بيروت كتاب "فقه الجهاد في ضوء المتغيرات المعاصرة" للكاتب حيدر شوكان السلطاني في 507 صفحات.

 كتاب "فقه الجهاد في ضوء المتغيرات المعاصرة"
كتاب "فقه الجهاد في ضوء المتغيرات المعاصرة"

يقول الكاتب في تعريف الكتاب: "إنّ فقه الجهاد الإسلامي هو قراءة بشرية، لنص "مقدس"، وهذه القراءة وليدة تموضعات حضارية وسياسية واجتماعية واقتصادية، وانعكاس لها على جدلية التأثر والتأثير. ومن ثمَّ فإن عدداً من قضايا الجهاد وأحكامه قد تشكلت تبعًا لدلالات الواقع العام، فحملت أغلب مسائله منذ وجودها، معانٍ وأهداف ارتبطت بالحدود الزمنية التي أحاطت بها، الأمر الذي دفعني للبحث عن تفكيك هذه الأحكام التي حفرت أخاديدها في مخيال العقل المعرفي الإسلامي لوضعها في سياقها الطبيعي، للتمييز بين ما هو أصل ثابت من الجهاد، وبين ما هو خاضع للظروف والأحوال من خلال قراءة المتغيّرات المعاصرة في فقه الجهاد. والمتغيّرات في الجهاد مواضيعها جمة، وهي على قسمين: الأول موضوع كان في السابق ولكن تبدلت بعض قيوده، واستوجب حكمًا شرعيًا جديدًا، كما في مسألة الجهاد الابتدائي أو التقسيم الجيو ايديولوجي لـ"دار الإسلام ودار الكفر"، ومسألة الرق والسبي وقضية توزيع الغنائم، ونحوها.

‏‎والثاني موضوع لم يكن في السابق من الأساس، أي إنه لم يوضع له عنوان بخصوصه، عند الفقهاء السابقين في مصنفاتهم البحثية، كما في عمليات تفجير النفس للنكاية بالأعداء، أو استخدام أسلحة الدمار الشامل".