كتب - مراجعات

يسكت التقرير عن التورط العسكري الخارجي في الحرب السورية، وقيام غرف عمليات وأجهزة استخبارات عدد كبير من الدول بتنظيم تدفقات المقاتلين والأسلحة والدعم اللوجستي لجماعات إرهابية مسلحة.

إنحاز الكاتب رجا زعاترة إلى جانب حق المقاومتين اللبنانية والفلسطينية في مقاومة العدوان الاسرائيلي والاحتلال ورفض دمغهما بالإرهاب.

رواية "دولة الكلاب العُظمى" هي تجسيد روائي للواقع العربي المعاصر وما يعانيه الوطن العربي من مشكلات في عصر العولمة.

حرصت الكاتبة ياسمين خان على إغفال أي مصادر إسرائيلية في الكتاب وهو غياب أمِلت منه أن يرسل رسالة: "لا يصغي الكثيرون للأصوات الفلسطينية دائماً. أصغوا".

الولايات المتحدة قوة عالمية ذات مسؤوليات دولية ستصدم أية قوة تمتلك طموحات جدية تهدف للإضرار بالوضع العالمي الراهن.

تتمثل أهمية هذا الحدث ليس فقط في مدى فظاعة ربط الترفيه بالقتل، بل في التنبؤ الذي يطرحه فيما يخص الأحداث الحالية في سوريا

تتميز قصص "همس النجوم" للروائي الراحل نجيب محفوظ والتي تضم 18 قصة قصيرة، بأنها نشرت في مجلات مختلفة، ولم تنشر من قبل في أعمال محفوظ الكاملة

استمرت المراسلات بين فدوى طوقان وثريا حداد من عام 1961 حتى عام 1996 تاريخ وفاة ثريا، حيث وصلت إلى ثلاثين رسالة.

الكثير من النساء هن في الواقع مقاتلات ويشاركن في المقاومة السلمية في فلسطين المحتلة، خصوصًا في حماية المسجد الأقصى والهوية العربية والإسلامية للقدس. فلو أن حركات المقاومة وأدب المقاومة مقصورة على الرجال فستكوني متسلّطة كالاحتلال الأجنبي.

تأثر غاندي جداً بالأديب الروسي تالستوي، والفيلسوف الأميركي "ثورو" صاحب فكرة "العصيان المدني" التي أثرت على حركة استقلال الهند.

جاء إعلان "موت المرأة" في العقود الأخيرة وتدحرجت المرأة العربية من سماء مثالية إلى حضيض الواقع العربي الذي ثقل بالخيبة والحروب والحصار والتجويع وهدر كرامة الإنسان، إذ ارتبط موت المرأة بموت كبرياء الإنسان.

كان المستشرق مونتغومري وات عالماً موسوعياً ومفكّراً لاهوتياً ومؤرّخاً غربياً حاول أن يشكّل جسراً بين الغرب والشرق وبين المسيحية والإسلام.

تنمو الهوية في المقام الأول من تمييز بين ذات المرء الداخلية الحقيقية والعالم الخارجي ذي الأعراف والقواعد الإجتماعية التي لا تعترف بقيمة الذات الداخلية

في رواية «كان ياما كان في القدس»، تحكي سحر حمودة قصة والدتها، على شكل التاريخ الشفهي، التاريخ المروي عن الآخرين.

يبدأ كتاب "أزهار الجليل" لإسرائيل شامير، الصادر عن دار كنعان في دمشق، بتعريف شخصية المؤلف وهو يهودي من أصل روسي، والذي سبق وخدم في جيش العدو، بأنه "من أصحاب الأصوات الشجاعة القليلة التي ظهرت في المجتمع الإسرائيلي، وتصدت للصهيونية التي كرست ثقافة عنصرية في المجتمع الإسرائيلي انتهت بها إلى رفض الآخر الفلسطيني بخاصة والتنكر لحقوقه وممارسة شتى أنواع القمع والمجازر، الأمر الذي يفتح على سؤال يطال مصداقية ما يشاع عن ديمقراطية "إسرائيل" بظل مجتمع تشبع بروح العنصرية ليدفع بأعتى رموزها لسدة السلطة بداية من بن غوريون ومروراً بشامير ونتنياهو وشارون وانتهاءاً بأولمرت".

المزيد