أثر الفراشة, أخبار, الحلقات, إنفوغراف, تحليل, تقارير مصورة, صحافة, فيديو, كاريكاتور, كتب, مقالات, ملفات, نشرة الأخبار #بريطانيا, #حزب الله, #حزب العمال البريطاني, #مجلس_اللوردات_البريطاني

اختارت حكومة جبل طارق أن تبقي الغموض مُحيطاً بموعد الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية غريس 1، قبل أن يُعلن التلفزيون الإيراني أن الإفراج عن الناقلة الايرانية سيتم خلال 48 ساعة.

الأمين العام لحزب الله في خطاب متلفز من بلدة بنت جبيل جنوب لبنان بمناسبة الذكرى ال 13 لانتصار تموز 2006، يعتبر أن "إسرائيل كانت مجرد أداة في الحرب وأن أساس الحرب والمشروع كان أميركياً".

نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي أن تكون طهران قد قدمت أي ضمانات إلى بريطانيا أو سلطات جبل طارق على عكس ما تدعي من أجل الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية "غريس واحد". وأكد موسوي أن طهران أعلنت منذ البداية أن وجهة الناقلة لم تكن سوريا ولكنه شدد في المقابل أنه لا علاقة لأحد بوجهتها.

مثّل انتصار المقاومة في حرب تموز عام 2006 نهاية أحلام إسرائيل وبعض العرب الذين راهنوا على إنهاء دورها في المنطقة، فكيف تعاظمت قوة حزب الله بعد معركة القصير والحرب السورية بدءاً من حلب ودمشق وصولاً إلى جبال اللاذقية وحمص؟

مرّ حزب الله كما جميع قوى ودول الممانعة والمقاومة بظروف صعبة وقاسية خلال السنوات الأخيرة إذ اشتعلت المنطقة بالحروب، وحاولت قوى طائفية ومذهبية تحويل البوصلة وتشويه صورة حزب الله والسيد حسن نصر الله ومحور المقاومة ككل، لكن الأوضاع تغيّرت وانكشفت الحقيقة أمام غالبية الجماهير والشعوب العربية بعد كل هذه السنوات.

في إطار تغطيتها للذكرى السنوية الـ13 للحرب الاسرائيلية على لبنان في تموز 2006، تكمل "الميادين" إحياء ذكرى الانتصار على العدوان الاسرائيليّ

رئيس حكومة جبل طارق فابيان بيكاردو يقرر الافراج عن الناقلة الايرانية "غرايس 1" والسماح لها بالمغادرة، وظريف يتهم أميركا بمحاولة "قرصنة" الناقلة.

"الميادين" أطلقت عند الساعة العاشرة من صباح اليوم على منصاتها على وسائل التواصل الاجتماعي هاشتاغ #البداية_2006، وتهدف من خلال ذلك إلى مشاركة اللبنانيين ذكرياتهم عن انتصار تموز.

13 عاماً مضت على حرب تموز عام 2006 والسجال لما ينته في "إسرائيل".. الأسئلة الصعبة ما زالت أصداؤها تتردد في الفضاء الإسرائيلي، وعملية البحث عن أجوبة لم تصل إلى خواتيمها بعد. أسئلة تنصب حول أسباب فشل العدوان الإسرائيلي وتتفحص نتائجه على توازن الردع مع حزب الله.

لماذا البداية؟ ما يجري اليوم في منطقتنا وإقليمنا مرتبط بجوهر صراع المحاور في المنطقة والعالم. فتجسد الصراع في عدوان محور عبر"اسرائيل" على محور مقابل باستهداف أحد اركانه الأساسيين: حزب الله/ المقاومة.

المزيد