أثر الفراشة, أخبار, الحلقات, إنفوغراف, تحليل, تقارير مصورة, صحافة, فيديو, كاريكاتور, كتب, مقالات, ملفات, نشرة الأخبار #حزب الأمة السوداني, #الاحتجاجات في السودان, #الخرطوم, #عمر_البشير

رئيس الوزراء السوداني الجديد عبدالله حمدوك يكشف عن بدء محادثات مع الولايات المتحدة لإزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب. من جهة أخرى، محكمة سودانية ترجئ محاكمة الرئيس السابق عمر البشير بتهم الفساد والثراء الحرام.

يشهدُ الشارعُ السوداني منذ ديسمبر (كانون الأول) الماضي حركة احتجاجيّة واسعة ضد نظام الرئيس البشير الذي وصل إلى السلطة منذ 30 سنة، وانتشرت التظاهرات في عدّة مناطق سودانية أبرزها العاصمة الخرطوم، ولعلّ أهم مظاهرها هو تصدّر الطبقة العُمالية للحراك السياسي وتقدّمها الصفوف، إذ تصدَّر تنظيم عمالي يُدعى «تجمّع المهنيين السودانيين» الاحتجاجات من خلال مواقفه وبياناته ودعواته إلى مواصلة التظاهرات من أجل الضغط على النظام السوداني.

قوى إعلان "الحرية والتغيير" في السودان تتفق على أسماء ممثليها في المجلس السيادي المؤلف من 11 عضواً بقيادة الفريق عبد الفتاح البرهان، والاتفاق على اسم العضو الـ 11 في المجلس السيادي وهي سيدة "قبطية"، وفق ما قاله رئيس المكتب السياسي لحزب الأمة للميادين.

محاكمة الرئيس السوداني المعزول عمر البشير تؤجل إلى السبت المقبل. وقوى الحرية والتغيير تعلن عن تأجيل إعلان إنشاء المجلس السيادي

الوسيط الأفريقي إلى السودان يعلن أن المشاورات حول الوثيقة الدستورية قطعت أشواطاً كبيرة وستتواصل وأنه تمّ التوافق حول تقييم حوادث مدينة الأبيّض وإدانتها، والمتحدث باسم المجلس العسكري يعلن احتجاز 7 أفراد من قوات الدعم السريع بشأن أحداث الأبيّض.

تظاهر عشرات المحتجين في العاصمة السودانية الخرطوم احتجاجاً على قرار لجنة التحقيق حول أحداث فض اعتصام وزارة الدفاع. ونقلت وكالة رويترز عن شهود أن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع على مئات المحتجين في منطقتي بري والرياض وشارع الستين.

استشهاد 7 متظاهرين سودانيين في السودان نتيجة إطلاق النار على المتظاهرين، وتجمّع المهنيين السودانيين يدعو المحتجّين للتوجّه إلى القصر الجمهوري، بينما يتهم نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي يتهم مندسّين بإطلاق النار.

رغم عدم ثقة قوى الحرية والتغيير في السودان بوعود العسكر لأنهم امتداد لنظام الحـكم السابق، إلا أنهم وافقوا على الشروع في إجراء مفاوضات مع المجلس العسكري الانتقالي الذي تم تشكيله بعد الإطاحة بالبشير، وذلك لتجنّب دخول السودان في دوّامة من العنف، إلا أن المجلس رفض الإصغاء لمطالب الشعب بأن يكون الجيش طرفاً في المرحلة الانتقالية المؤدّية إلى حكم مدني.

الفريق البرهان ونائبه حميدتي يقودان البلاد إلى حال من الفوضى وعدم الاستقرار، والتأسيس لنظام عسكري قمعي ديكتاتوري، حيث كان واضحاً أن المجلس العسكري السوداني ومنذ اليوم الأول لوصوله إلى السلطة عبر انقلاب عسكري، لم يكّن أيّ ودّ للحراك الشعبي السوداني، ويتحيّن الفُرَص لوقف الاعتصامات.

النيابة العامة السودانية تعلن أنها أكملت كافة التحريات المرفوعة بحق رئيس السودان السابق عمر البشير، وتوجه له تهماً بالفساد.

4 شهداء من المتظاهرين السودانيين في اليوم الأول من العصيان المدني في الخرطوم برصاص قوات الأمن، واتهامات للمجلس العسكري بمنع وصول الأدوية إلى المرضى.

بعد زيارة عبد الفتاح البرهان لمصر والسعودية والإمارات، نسمع ونرى فضّ الاعتصام في القيادة العامة في صباح الإثنين الماضي بعد أخذ الضوء الأخضر الإقليمي والدولي بذلك، حتى لو بدت إدانات لما حدث فهي من باب حفظ ماء الوجه.

يوضح تيسدال أن المحللين يرون أن حكام مصر والسعودية والإمارات العربية المتحدة يعملون بجد لإحباط تطلعات حركة الإصلاح السودانية.

ارتفعت أعداد شهداء عملية اقتحام ساحة الاعتصام في الخرطوم إلى 60 في الوقت الذي حذرت فيه المعارضة في السودان بعض الدول العربية من التدخل في الشؤون السودانية الداخلية وطالبتها بالتوقف عن دعم المجلس العسكري. بدوره أسف رئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان للاحداث الاخيرة واعداً بمحاسبة مرتكبيها.

طالب تجمّع المهنيين السودانيين بتشكيل لجنة دولية للتحقيق في مجزرة فضّ الاعتصام، ما يعني تدويل الأزمة السودانية وإخراجها من ساحتها الداخلية إلى المسرح الدولي.

المزيد