التصنيف - سينما و مسرح

مؤلف موسيقي أسرنا بالموسيقى التصويرية التي صاغها لحلقات "طريق" إخراج "رشا شربتجي" بين الرائعين "نادين نسيب نجيم" و"عابد فهد"، ومكتشف أصوات من الباب الأول بدليل ما حققته المطربة والممثلة والمخرجة "هبة طوجي" من حضور عربي وعالمي، وعضو تحكيم في العديد من البرامج لا يُهادن أحداً. الفنان "أسامة الرحباني" ثالث (بعد مروان وغدي) أبناءالأستاذ الكبير "منصور الرحباني"، مرتبط هذا الصيف بالعديد من المهرجانات العربية (قرطاج وموازين) برفقة "هبة" التي كشف أنها تنجز كتابة سيناريو أول فيلم روائي طويل ستخرجه قريباً، أما هو فيعمل على مسرحية ضخمة منذ سبع سنوات تكتمل فصولها العام المقبل عن الملكة الفرعونية "نفرتيتي".

بعد 42 عاماً على إطلاق الفيلم الملحمي "الرسالة" للمخرج العالمي الراحل (11 تشرين الثاني/ نوفمبر 2005 في عمّان) "مصطفى العقاد" أعاد نجله "مالك" الذي ورث عنه مهنتي الإخراج والإنتاج، ترميم النسختين العربية والإنكليزية من الشريط، وتقديمهما في الصالات العربية بدءاً من 14 حزيران/يونيو الجاري، بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد، على أن تعرضه بيروت في 28 الجاري بعد عرض إحتفالي خاص قبل الموعد بأيام دعيت إليه شخصيات فنية وسياسية وعامة ويرعاه سماحة مفتي الجمهورية الشيخ "عبد اللطيف دريان".

مهرجان "سياتل السينمائي الدولي" منح جائزة التحكيم في دورته الـ 44 إلى الأخوين الفلسطينيين "مؤيد ورامي عليّان" مخرج وكاتب شريط "التقارير حول سارة وسليم" الذي تدور أحداثه في القدس المحتلة بين شاب وفتاة على خلفية الأوضاع السائدة في المدينة المقدسة، مع إضاءة على حراك الفلسطينيين في مواجهة آلة القمع الإسرائيلية.

لم يتوقف الفنانون السوريون في معظم مجالات الإبداع، طوال أكثر من 6 سنوات عن تناول أزمة بلادهم وطرح آرائهم وتصوراتهم لحلها بما يضمن وحدتها أرضاً وشعباً ومؤسسات، لكن مسرحية سورية مئة في المئة عنوانها "الإعتراف" للمخرج "عبد الله الكفري" إستندت إلى مقولة "إبعد عن الشر وغنّ له" داعية إلى البحث عن بلاد في العالم الغربي المتحضر لإستقبال ما أمكن من السوريين الهاربين من جحيم الحرب.

ساعات فقط فصلت بين قرارين أصدرهما رئيس الإدارة المركزية للرقابة على المصنفات الفنية في مصر الدكتور "خالد عبد الجليل"، الأول صدر يوم الإثنين في 11 حزيران/يونيو الجاري وقضى بسحب كل تراخيص عرض فيلم "كارما" نص وكتابة "خالد يوسف" من دون تحديد الأسباب، والثاني مساء اليوم نفسه ويعلن سحب قرار المنع من دون ذكر المبررات، ونشر المخرج "يوسف" تسجيلاً مصوّراً يشكر فيه كل من ساهم في حل هذه الأزمة.

ليس جديداً على هوليوود إنطاق الحيوانات، خصوصاً مع دخول الإنترنت على الخط بصورة مباشرة منذ سنوات بما يعني أنسنة هذه المخلوقات والتعامل معهاعلى أساس عقلاني. آخر ما وصلنا شريط "show dogs" للمخرج "راجا غوزنيل" عن نص صاغه "مارك هيووان" و"ماكس روتكن" يحكي سيرة كلب بوليسي إستوعب كامل الأجواء المتعلقة بالتهريب والفساد وإستطاع الوصول مع مدربه في البوليس "دانتي" (الإسكوتلندي آلان كامينغ) إلى عصابة دولية تتاجر بالكلاب.

الممثل الكبير والمخضرم "محمود ياسين" غائب عن الأعمال الفنية منذ عامين، وكان ظهر آخر مرة في مراسيم تشييع زميله الراحل "نور الشريف" حيث بدت عليه علامات التعب والوهن، ربما بسبب السن (77 عاماً) أو لبعض أمراض الشيخوخة المعروفة، وفي وقت سرت إشاعات نفتها إبنته الممثلة "رانيا محمود ياسين" عن معاناته من مرض الألزهايمر، أعلنت زوجته الفنانة المعتزلة "شهيرة" وبتأثر شديد في برنامج تلفزيوني مؤخراً مع المذيعة "بسمة وهبة" أنه لا يستطيع العمل وطلبت الدعاء له بالشفاء، عاتبة على الفنان عادل إمام أنه لم يُكلّف نفسه عناء مجرد الإتصال للإطمئنان عليه مثلما فعل أكثر زملاء جيله من الفنانين.

دخل مخرج أسباني شاب على خط الديناصورات وتجاوز في شريطه الأحدث "Jurassic world: fallen kingdom" كل التوقعات في المستوى الذي ظهر عليه العمل وشاهدناه في بيروت قبل أسبوعين من بدء عرضه في أميركا يوم 22 حزيران/يونيو الجاري. J.a.bayona من إقليم كاتالونيا (43 عاماً)، أعطى للجزء الثاني (بعد 3 سنوات على الأول) من السلسلة حساً إنسانياً صادقاً تخطّى معه ما رسّخه "سبيلبيرغ" (تولى مهمة المنتج المنفذ للفيلم الجديد) من أركان متينة للموضوع وحيثياته.

من المرّات النادرة في تاريخ الفن المصري ينحدر الخطاب بين أهل المهنة إلى درك غير مقبول، فبعد موقف لشاعر الأغنية "أمير طعيمة" من تباهي الممثل "محمد رمضان" بطائرته الخاصة وسياراته الفارهة، وإلتقاط صور لها أمام منزله، وقوله له: تذكر أن هناك فقراء في مصر ينامون جائعين، ردّ عليه "رمضان" بأن من خصال الأسود أنها لا تأخذ برأي الحمير، لتشتعل حرب كلامية بين مؤيد ومعارض لكلا الطرفين.

لا يحتاج الفنان "أحمد قعبور" لأي تعريف فهو مكتفٍ بالصورة التي رسمها على مدى يزيد على الثلاثين عاماً، معتمداً على الصدى الذي يتلمسه من حراك الناس وقضاياهم ثم التعبير عنها بأسلوب شفاف وعميق، ترك أبلغ الأثر في الذاكرة الوطنية والإجتماعية، ولأن هناك خصوصية في العلاقة مع مدينته بيروت، فقد أهداها ألحاناً عاشت سنوات طويلة مع الناس إستلهمها من يوميات مواطنيها وروح تاريخها العريق، وها هو يحييها طوال الشهر الكريم على خشبة "مترو المدينة".

موهبة طربية متمكّنة ، تنتمي في قماشة صوتها إلى "سمية بعلبكي" و"جاهدة وهبة". الفنانة الشابة وأستاذة الموسيقى في وزارة التربية "نسرين حميدان" أحيت أمسية غنائية على خشبة مسرح المدينة، من تنظيم "جمعية أوركسترا لبنان السلام"، ورعاية "نقابة محترفي الموسيقى والغناء في لبنان"، تم خلالها تكريم الفنان الراحل "نهاد طربيه"، بمشاركة 12 عازفاً قادهم على الكيبورد "وليد بو سرحال".

حتى وهو في الرابعة والسبعين من عمره ما زالت معالم الوسامة واضحة على محياه. "خوليو إيغليزيساس" الصوت الأرخم كمطرب غنّى بثلاث لغات (الأسبانية، الإنكليزية، والفرنسية) وكان ناجحاً وجاذباً صار في وقت قصير الحلم الوردي لحسناوات العالم، في وقت هو لم يُقصّر في فتح نوافذ قلبه على مصراعيها، وها هو اليوم تحت المُجهر موضوعاً لسلسلة من 13 حلقة تلفزيونية توزعها "ديزني".

لم تمض سوى 4 أيام على نقلها إلى المستشفى العسكري تفادياً لطردها من أحد المستشفيات الخاصة لعدم قدرتها على سداد فواتيرها، حتى أُعلن أن الفنانة الكبيرة "مديحة يسري" الملقبة بـ "سمراء النيل" توفيت في سريرها بغرفة العناية الفائقة عن 97 عاماً، متأئرة بإنخفاض ضغط الدم في الساعات الأولى من صباح يوم الأربعاء في الثلاثين من أيار/مايو على أن تُوارى الثرى بعد الظهر.

تتواصل في العاصمة الفرنسية باريس عروض الدورة الرابعة من "مهرجان سينما فلسطين" التي تُختتم يوم الأحد في 3 حزيران/يونيو 2018 بالفيلم الروائي الطويل الذي كان أيضاً شريط الإفتتاح (في 25 أيار/مايو) وعنوانه "التقارير حول سارة وسليم" للمخرج "مؤيد عليّان" يدير فيه الممثلة "ميساء عبد الهادي"،وتدور أحداثه في مدينة القدس المحتلة، وقد سبق له وفاز بجائزة التحكيم من مهرجان تورونتو السينمائي.

لبينا دعوة كريمة من "مهرجانات زحلة الدولية" في ثاني دورة يتم التحضير لها وقد تحوّلت معها من "أمسيات" إلى كيان مهرجاني يتمتع بكل المواصفات المطلوبة ليكون تظاهرة فنية كبيرة تليق بـ "عروس البقاع - زحلة" التي غناها الموسيقار محمد عبد الوهاب في رائعة أمير الشعراء "أحمد شوقي" "يا جارة الوادي"، حيث تم الإعلان عن برمجة صيف 2018 للحفلات التي ستقام في الحديقة الجميلة بوسط المدينة والتي تتوفر فيها كل عناصر الرفاهية والعصرنة مضافاً إليها كل مستلزمات الصوت والتجهيز المسرحي الحديث.

في 25 تشرين الأول/ أكتوبر 2019 يُفتتح العرض الأول للشريط 25 من سلسلة أفلام العميل البريطاني الأشهر "جيمس بوند"، تمهيداً لعرضه الجماهيري العالمي في 8 تشرين الثاني/ نوفمبر من العام نفسه، توزّعه يونيفرسال، بإدارة المخرج البريطاني "داني بويل" (62 عاماً)، وللمرة الخامسة مع "دانيال كريغ" في الدور الرئيسي، بعد وقت قصير على إحتفاله بعيد ميلاده الخمسين، بما يعني أن الشخصية تحتفل بيوبيلها الفضي، بينما بطلها أحيا يوبيله الذهبي مؤخراً.

صحيح أن الفيلم من نوع الترفيه والكوميديا الخفيفة الظل، إلاّ أن مضمون "book club" (نادي الكتاب) للمخرج "بيل هالدرمان" الذي صاغ السيناريو مع الكاتبة "إيرين سيمس"، يتخطّى المناخ العابر هذا إلى ماهو أعمق في حقيقة المرأة مهما تقدّم بها العمر وحاجتها إلى الرجل صديقاً وحبيباً يفتح لها الأبواب على مشاهد جديدة في صلب العلاقة الأزلية بين الجنسين، وتكمن الأهمية في إعترافهن مجتمعات بمكانة الرجل في حياتهن حتى بعد التقاعد من الشباب والدخول في زمن الفراغ.

مفاجأة مشهدية لم نعتد مثلها من قبل. الرقص المعاصر يحضر في أبهى صورة وأعمق تعبير من خلال العرض الساحر "عقول مشتتة" (falling minds) للفنانة المتميزة "ندى كانو"، على خشبة "المدينة" مع 5 راقصين تعبيريين، قدّموا عرضاً درامياً بالغ الشفافية والإيحاء، إختصر المعاناة الإجتماعية التي يعيشها الناس هذه الأيام وسط تفكك الروابط وتشعب القناعات بما يصب في خانة الإحباط على ما وصلت إليه الحال العامة في البلاد.

الإنتاج التلفزيوني اللبناني باتت له هيكلية وهو يوسّع مكاناً رحباً لما يصوّره في موسم الشهر الكريم أو خارجه، والمهم أن حضوره هذا العام على خريطة رمضان 2018 جيدة، فهناك 6 مسلسلات محلية مئة في المئة وثلاثة شارك فيها فنانون من سوريا أمام وخلف الكاميرا، لزوم حاجة مزدوجة أولاً للمساعدة في التسويق المضمون، وثانياً لمبادلة بعض الأعمال السورية التي تستعين بلبنانيين، بالمثل.

كما كان متوقعاً بعد تصفيق دام ربع ساعة متواصلة عقب عرض فيلمها "كفرناحوم" ليل الخميس في 17 أيار/ مايو الجاري، منحت لجنة تحكيم الدورة 71 لمهرجان كان السينمائي الدولي، برئاسة النجمة الأوسترالية كايت بلانشيت، المخرجة اللبنانية "نادين لبكي" جائزة التحكيم، وهي الثالثة في ترتيب الجوائز التي يمنحها المهرجان.