الحلقات

إسماعيل فهد إسماعيل

وثّق الشرارة الأولى للحرب الأهلية اللبنانية.. ماذا تعرفون عن إسماعيل فهد إسماعيل؟

جبرا إبراهيم جبرا

اعتبر بعض روايات محفوظ مجرد تمارين وقال إن الفلسطينيين كلهم شعراء.. من هو جبرا إبراهيم جبرا؟

إبراهيم نصر الله

يواصل رسم ذاكرة فلسطين روائياً.. ماذا تعرفون عن إبراهيم نصر الله؟

ارنست همنغواي

لا يمكن للرجل النبيل أن يكون فائزاً لكنّه يستطيع أن يخسر بشرف.. ماذا علّمنا ارنست همنغواي أيضاً؟

حسين بهاروند - مؤسس ومدير معهد رويان لبيولوجيا الخلايا الجذعية

حسين بهاروند, مؤسسُ ومديرُ معهدِ رويان لبيولوجيا الخلايا الجذعية وتِقنيتِها في إيران وأستاذُ علمِ الخلايا الجذعية وعلمِ الأحياِء التطوري والحائزُ على جائزةِ المصطفى للعلومِ والتكنولوجيا في عامِ ألفينِ وتسعةَ عشَر 2019 و المُكرَّمُ عالميا نتعرّفُ عليهِ أكثرَ في خاص من الداخِل "العقولُ الجميلة".

العروبة بعد أكثر من مئة عام

العروبة بعد أكثر من مئة عام، وعلاقتها بالدين عموماً وبالإسلام خصوصاً... علامَ ترتكز العروبة الثقافية، وما الفرق بين العروبتين السياسية والحضارية؟؟ وهل الأصولية الدينية رد على القومية العربية؟؟ وما هي العروبة الجديدة: صفاتها ومكانتها ودورها.

إستحقاق اليوروبوندز أمام الحكومة اللبنانية... تسدِّد أو لا تسدِّد؟

سندات اليوروبوندز (دين على الحكومة اللبنانية) باتت حديث الساعة في لبنان. أقرب استحقاق لهذه السندات هو 9 آذار مارس 2020 وقيمته 1.2 مليار دولار، فهل يجب أن تسدّد الحكومة هذه القيمة؟ ما الخيارات الأخرى المطروحة وما قابلية تنفيذ كل منها؟

تونسيون على درب المقاومة

نناقش في ما بعد العرض منتدى الوثائقيات وثائقي الميادين "تونسيون على درب المقاومة"، لا يختلف تونسيان على أن فلسطين هي قضية البلاد المركزية منذ النكبة الى اليوم وما بينهما من سنوات حفلت بتاريخ نضال مشترك على الصعد كافة ... وقبل ذلك أيضا ً فباب المغاربة كُنّي باسم من اندفع من دول المغرب العربي للقتال على أرض فلسطين منذ مطلع القرن الماضي. 12 سنة احتضنت البلاد القيادات الفلسطينية ما بعد الخروج من بيروت في عام 82 من القرن الماضي... كوكبة من الشهداء التونسيين والفلسطينيين ارتقَوا خلالها. عدوان على مقرّ منظمة التحرير في حمام الشط في 1 تشرين الاول/ أكتوبر عام 1985. بعد ذلك بثلاث سنوات استشهاد خليل الوزير «أبو جهاد» في سيدي بوسعيد بعملية إسرائيلية. وما بعد الخروج في عام 94 من القرن الماضي ما زالت تونس تحتضن الفلسطينيين إلى اليوم وهو ما يدفع ربّما الى تكرار محاولات الاختراق الإسرائيلية تحت عناوين التطبيع أو القتال على الأرض السورية على ما يظهر في الوثائقي . وفي نقاش" تونسيون على درب المقاومة": بين تونس وفلسطين مشوار نضال وكفاح مشترك، نرصد جانبًا منه ومحاولات الاختراق التطبيعي. بعد بيروت تونس محطة منظمة التحرير الفلسطينية، نستعيد جانبا ً من خصوصية المرحلة وأثرها. من الجهاد لتحرير فلسطين الى القتال في سوريا، في محاولات حرف البوصلة نبحث الخلفيات والأهداف.

السودان صيد تل أبيب الثمين

اللقاء تم وبترتيب خليجي أميريكي.. ولكن ماذا بعده؟ هل ثمن إخراج السودان من قائمة الإرهاب الأميركية يبدأ بالقفز إلى قائمة التطبيع والتسليم لإسرائيل؟ هل تكون بلاد الللاءات الثلاث المفتاح لانزلاق دول عربية أخرى نحو التسليم؟ وماذا عن انشطار الداخل المنهك أصلاً في الخرطوم؟