الحلقات - الإقتصادية

تخوض النقابات العمالية في تونس حرباً شرسة ضد قرار البنك المركزي رفع سعر الفائدة الرئيسة بنسبة 1% لأن هذا الأمر يلتهم زيادات الأجور التي انتزعها العمال في شباط فبراير الماض. الأمين العام لاتحاد الشغل نور الدين الطبوبي رأى أن الحكومة تطبق سياسة "أعطِ باليمين وخذ باليسار" وأكد أن استمرار المشاورات مع الحكومة والبنك المركزي وجمعية المصارف لإيجاد الحلول. ما هي هذه الحلول؟ وهل تستطيع الحكومة تغيير سياساتها في ظل الضغط الذي يمارسه صندوق النقد والبنك الدوليين؟

المزيد