معلومات لـ الميادين نت: الأسيرة الفلسطينية فداء داموس تعلن إضرابها عن الطعام

القيادي في حركة الجهاد الإسلامي بالضفة الغربية الشيخ خضر عدنان يؤكد أن حملة الإعتقالات للأسرى المحررين التي تنفذها قوات الإحتلال في مدينة ومخيم تهدف جنين تهدف إلى تغييب المحررين وقمعهم، ورئيس هيئة شؤون الإسرى اللواء قدري أبو بكر يكشف للميادين نت أن الأسيرة فداء داموس أعلنت إضرابها عن الطعام في سجن دامون.

معلومات لـ الميادين نت: الأسيرة الفلسطينية فداء داموس تعلن إضرابها عن الطعام
معلومات لـ الميادين نت: الأسيرة الفلسطينية فداء داموس تعلن إضرابها عن الطعام

أعلن الشيخ خضر عدنان القيادي في حركة الجهاد الإسلامي بالضفة الغربية، أن حملة الإعتقالات للأسرى المحررين التي تنفذها قوات الإحتلال في مدينة ومخيم تهدف جنين تهدف إلى تغييب المحررين وقمعهم من خلال تحويلهم للإعتقال الإداري.

وأكد عدنان في تصريح صحفي اليوم الإثنين أن هذه الاعتقالات للقيادات المحررة بجنين لن تكسرهم، وأن إفلاس الإحتلال واضح بتحويل معظمهم للإعتقال الاداري.

وأوضح عدنان أن وقف استنزاف المحررين بإعادة الإعتقال بحاجة لإستراتيجية وطنية تجعل الإحتلال يفكر مليَّاً قبل إعادة اعتقالهم لكي لا يصل الإحتلال لمبتغاه بعزل المحررين عن شعبنا.

وفي هذا السياق، قال رئيس هيئة شؤون الإسرى اللواء قدري أبو بكر للميادين نت أن الأسيرة فداء داموس وهي الفتاة الوحيدة المعتقلة إدارياً في سجن دامون أعلنت إضرابها عن الطعام  بسبب ان الإحتلال جدد حجزها الإداري للمرة الثالثة.

وقال أبو بكر أنه يوجد الاَن 7 أسرى مضربين عن الطعام في عدة سجون، بعد أن كان 5 اَخرين قد فكوا إضرابهم بعد تفاهم مع إدارة السجون والمحكمة الإسرائيلية بعدم تجديد اعتقالهم الإداري مرة أخرى.