هوليوود ترعى حب "تنّينيْن" بـ 129 مليون دولار

من خلال شركة "dreamworks animation" التي يمتلك المخرج "سبيلبيرغ" النصيب الأكبر من أسهمها، تم توظيف 129 مليون دولار لإنتاج الجزء الثالث من الفيلم الكرتوني "how to train your dragon" وحمل عنوان "the hidden world" للمخرج الكندي "دان دوبلوا" (49 عاماً) في ساعة و44 دقيقة، وتعرضه بيروت حالياً بينما تطلقه أميركا في 22 شباط /فبراير 2019.

إنه عالم التنين على أنواعه من إبتكار الكاتبة "كريسيدا كوويل" التي أنجزت للسينما 3 أجزاء تحمل العنوان نفسه، حظيت بإهتمام جماهيري سواء في الدول الغربية أو تلك المسمّاة "عالماً ثالثاً"، وقد صاغت السيناريو مع المخرج "دوبلوا" في تركيز على الجانب العاطفي الذي يؤنسن التنين ويقدّم نموذجين من ذكر وأنثى يتغازلان يتحابان وتأخذ الأنثى راحتها في الدلع حتى ينفطر قلب التنين الذكر (سيل من المشاهد تضاهي ما يُنجز لحبيبين آدميين أمام الكاميرا) ويستشرس في حمايتها من الأشرار، وهما يتناغشان بصوتيْ النجمين "كايت بلانشيت" و"جيرارد باتلر"، ويكون راعي هذه العلاقة شاب مقدام يّشير على الحبيب بكيفية التعامل مع حبيبته غزلاً ودفء عاطفة، ومن ثم إثبات الرغبة في التواصل معها.
يقوم أحد الأشرار بإختطاف الحبيبين، وأخذهما إلى منطقة تحت سيطرته، وللوصول إليهما عمل الشاب الذي رهن نفسه لحماية هذا الحيوان، المستحيل ووصل مع بعض أعوانه إلى المكان المقصود بعدما مروا على مواقع غاية في السحر والجمال والألوان الزاهية المبهرة للعين والقلب، قبل أن تنشب معارك طاحنة لإستعادة التنينين الأسيرين، والتي تكون حاشدة بالمقاتلين والأسلحة الفتاكة مما يُعطي فكرة ومبرراً لكيفية صرف ميزانية الـ 129 مليون دولار على شريط كرتوني، لكن كلما كانت الميزانية كريمة كانت المشهدية أغنى، وأكثر تأثيراً في ذهن وقلب المشاهدين صغاراً وكباراً على السواء.
104 دقائق من الأحداث المتلاحقة مع مشاهد مذهلة في تأثيرها وفعاليتها، بما يؤكّد أن الكرتون منافس حقيقي للأشرطة العادية وبالتالي للممثلين الآدميين، فبعدما سرق الصغار طوال قرون ها هو يفعلها مع الكبار الذين إنحازوا غالباً لهذا الفن وباتوا من رواده. ومن الأسماء الأولى التي شاركت بالصوت في الفيلم (كيت هارنغتون، جوناه هيل، جوناه هيل، كريستن ويغ، وأمريكا فيريرا).