"آمال المثلوثي" تفوز بجائزة "التقدير الخاص" من لجنة جبران في واشنطن

أعلنت إدارة "جائزة جبران خليل جبران لروح الإنسانية" فوز المغنية التونسية "آمال المثلوثي" بجائزة "التقدير الخاص" عن حضورها الإنساني من خلال أغنياتها، وهو ما يصب في صميم إهتمامات الجائزة التي تسلمتها مساء يوم الخميس الواقع فيه الثاني من أيار/ مايو الجاري، في واشنطن بالتوقيت المحلي الأميركي.

المثلوثي تغني في إحدى حفلاتها
المثلوثي تغني في إحدى حفلاتها

"المثلوثي" من المواهب المميزة في مجال الغناء البديل، حيث أصدرت العديد من الألبومات (حلمة، إنسان) وعُرفت لها أغنية "كلمتي حرة" التي إعتبرت نشيد الثورة التونسية التي حصلت عام 2011، وكان آخر ما صورته من أغنياتها "خطوات" التي حظيت بإستقبال طيب في تونس والعالم العربي، ولطالما شكرت من أطلق عليها لقب "ديفا تونس" الذي يعتبر لوحده وساماً فنياً له وزنه.

الجائزة سبق وإنطلقت قبل 20 عاماً من خلال المعهد العربي الأميركي، وشمل إهتمامها كل ما يخدم الصورة العربية إيجاباً في العالم، في محاولة لرصد الظواهر الفنية التي تخدم الإنسان وتكون جزءاً من مشروع نموذجي يفي بالحاجة إلى مايدعم المبادرات الإيجابية للحفاظ على القيم والمبادئ الأصيلة.

وتؤشر الجائزة على إعتراف بصورة من الصور بما إتفق على تسميته بـ "الغناء البديل" المتفلت من كل القواعد في الكلمات الحرة العفوية والأقرب إلى اللغة المحكية، والموسيقى التي تنسجم مع روح العصر، شرط أن يتفاعل معها السامعون على طول الخط، وبدأ هذا النوع يحظى بإعتراف الأوساط الفنية، في الداخل العربي وخارجه.