"رمضان 2019": مصر من دون نجومها وسوريا تتألق في إنتاجات نوعية

إنطلق موسم العروض الرمضانية على الفضائيات العربية، من دون أي سيرة لأعمال الكبار في مصرالذين زيّنوا البرمجة طوال السنوات الماضية أمثال (عادل إمام، يسرا ، يحيى الفخراني، نيللي كريم،هند صبري، ليلى علوي،إلهام شاهين، منى زكي) بينما إنشغلت وسائل الإعلام بأخبار الأعمال التي أنجزها سوريون وصوّرت في لبنان أو القاهرة وبعض الخليج، إضافة إلى الأستوديوهات المحلية الناشطة.

"رمضان 2019": مصر من دون نجومها وسوريا تتألق في إنتاجات نوعية
"رمضان 2019": مصر من دون نجومها وسوريا تتألق في إنتاجات نوعية

كثيرة هي الأسباب التي طُرحت وأكثر منها عدم حماسة النجوم للمشاركة في أعمال عليها رقابة محلية صارمة وشروط قاسية تفرضها المحطات العارضة، يضاف إلى ذلك العبء المادي الذي يقض مضاجع المنتجين، ولم يسلم من هذه الخال سوى نجمين فقط "أحمد السقا" في "ولد الغلابة" إنتاج "صادق الصباح"، نص "أيمن سلامة"، إخراج "محمد سامي" ومعه (أنجي المقدم، ومي عمر)، و "محمد رمضان" في "زلزال"بإدارة "إبراهيم فخر" عن سيناريو لـ "عبد الرحيم كمال" وأمامه العائدة إلى الوسط الفني "حلا شيحا" و "ماجد المصري"، وظهر أبطال على صورة: "أمير كرارة" (في: كلبش 3) "ياسر جلال" (لمس أكتاف)، "مي عزالدين" (البرنسيسة بيسة)، التونسية "عائشة بن أحمد" (أبو جبل) "ياسمين صبري" (حكايتي)، "هاني سلامة" (قمر هادي) "حمادة هلال" (إبن أصول) "كريم محمود عبد العزيز" (شقة فيصل) "محمد رجب" (علامة إستفهام) "محمد إمام" ومعه اللبنانية "داليدا خليل" (هوجان) "عمرو سعد" (بركة) "ياسمين عبد العزيز" (لآخر نفس) "دينا الشربيني" (زي الشمس) "غادة عبد الرازق" (حدوتة مُرّة) "محمد ممدوح" (قابيل) "علي ربيع" (فكرة بمليون جنيه) أيتن عامر" (طلقة حظ) "أحمد فهمي" (الواد سيد الشحات) "حسن الرداد (الزوجة 18) "فيفي عبدة" (مملكة الغجر).
أعمال متنوعة أنجزت في بيروت شارك فيها سوريون أمام وخلف الكاميرا: "باسل خياط" (في مسلسل: الكاتب، مع دانييلا رحمة، إخراج رامي حنا) المخرجة "رشا شربتجي" والكاتبة "ريم مشهدي" (بروفا: مع ماغي بوغصن وأحمد فهمي) "مروان قاووق"، و"محمد زهير رجب"(باب الحارة) المخرج "تامر إسحق" والكاتب "سليمان عبد العزيز" (حرملك) "بسام كوسا"، "كاريس بشار"، "صباح الجزائري" (سلاسل من ذهب، إخراج إياد نحاس) المخرج "سمير حسين" والكاتب "أسامة كوكش" (بإنتظار الياسمين) وتعاونت شركة الصباح اللبنانية مع إيبلا السورية وأنتجتا "دقيقة صمت" إخراج التونسي "شوقي الماجري" (مع عابد فهد واللبنانيين فادي أبي سمرا، وستيفاني صليبا)، ومن الأعمال المنتظرة "الهيبة الحصاد" (مع تيم حسن وسيرين عبد النور) ويظهر "قصي خولي، و"معتصم النهار" مع "نادين نسيب نجيم"(خمسة ونصف، إخراج فيليب أسمر). وكلها أعمال بيعت وهي بعد قيد التصوير لفضائيات عربية كبيرة وكثيرة.
لبنان حظي بإنتاجات محلية عديدة: "دورة جونية جبيل" (مع عباس جعفر، دانا حلبي، نص وإخراج علا حيدر) "أسود" (باسم مغنية، ورد الخال، وداليدا خليل) "بالقلب" (للمخرج جوليان معلوف، يدير بديع أبو شقرا، و إيلين لحود) "مين إنتي" (نص وبطولة كارين رزق الله، إخراج إيلي حبيب)، وتعرض قناة المنار المسلسل اللبناني "فرج ورحمة" للمخرج محمد وقاف (مع منير كسرواني، وفاء شرارة) والسوري "مسافة أمان" (إخراج الليث حجو، مع سلافة معمار، كاريس بشار، وعبد المنعم عمايري). ولوجبات رمضان التلفزيونية وبعض المسرحية أكثر من مساحة إهتمام خلال الشهر الكريم.