7 أفلام مصرية تتنافس على جوائز جمعية الفيلم 45

على مدى أسبوع (بين 26 كانون الثاني/ يناير و2 شباط/ فبراير 2019) تقام الدورة 45 من "مهرجان جمعية الفيلم السنوي للسينما المصرية"، تحت شعار "نحو سينما مصرية مصرية" وتحمل إسم الناقد الراحل مؤخراً "علي أبو شادي"، وتّعرض خلالها 7 أفلام مصرية عُرضت على الشاشات المحلية خلال العام المنصرم 2018، وتستقبلها شاشة "مركز الإبداع الفني" بدار الأوبرا.

من أصل 33 فيلماً أُنتجت العام الماضي، خلصت التصفية إلى إختيار 7 أفلام تتبارى على جوائز المهرجان: "طلق صناعي" (للمخرج خالد دياب) "بلاش تبوسني" (أحمد عامر) "زهرة الصبار" (هالة القوصي) "حرب كرموز" (بيتر ميمي) "تراب الماس" (مروان حامد) "ورد مسموم" (أحمد فوزي صالح) "ليل خارجي" (أحمد عبد الله السيد). وتتولى لجنة تحكيم يرأسها المخرج المخضرم "هاني لاشين" إختيار الأفضل ممن عملوا أمام الكاميرا أو خلفها، وفي عضويتها (المخرجان: شريف مندور، وهالة خليل، والنقاد:ماجدة خيرالله، خيرية البشلاوي، أسامة عبد الفتاح، الكاتب الدكتور وليد سيف، المنتج فاروق عبد الخالق، الدكتورة رانيا يحيى، غادة جبارة، ومحمود محسن).

تكرّم هذه الدورة (ليلى علوي، يحيى الفخراني، السيناريست فاروق صبري، المخرج جلال الشرقاوي، مهندس الديكور محمود محسن، الناقد أمير العمري، مديرة التصويرنانسي عبد الفتاح والراحلان الكبيران المخرج كمال سليم، والممثل شفيق نور الدين) ولتبريرإعطاء درع تكريمي للمخرج "الشرقاوي" كان شرح أشار إلى أنه أول من أعد رسالة عن تاريخ السينما المصرية والعربية ونشرها في كتاب له مصداقية يعود إليه الباحثون كلما أرادوا الإطلاع على حيثيات الحقب التي مرت بها السينما والمؤثرات التي حالت أحياناً دون إندفاعتها القوية صوب العالمية، رغم وجود أسماء كبيرة ومحترمة في مجال الإخراج (صلاح أبو سيف، هنري بركات، عاطف سالم، كمال الشيخ وغيرهم).

المهرجان يرأسه مدير التصوير "محمود عبد السميع" رئيس جمعية الفيلم.