تونس تطلق "الملتقى العالمي شكري بلعيد للفنون"

انطلاق "الملتقى العالمي شكري بلعيد للفنون" في مدينة الثقافة بتونس، وحملت دورته الأولى شعار "الثقافة والفن في مجابهة العنف".

  • تونس تطلق "الملتقى العالمي شكري بلعيد للفنون"

بالتزامن مع الذكرى السابعة لاغتيال شكري بلعيد، انطلقت في "مدينة الثقافة" في تونس، الدورة التأسيسية لــ  "الملتقى العالمي شكري بلعيد للفنون".

وافتتح الملتقى بحضور وزير الثقافة التونسي محمد زين العابدين والأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي.

وتبع ذلك عرضاً موسيقياً لفرقة "سينوج" استبق بتدشين معرض خاص ببلعيد، يتضمن لوحات تشكيلية ومجموعة من الصور الفوتوغرافية والأشعار المكتوبة.

واستمع الحاضرون بمسرح الأوبرا إلى قراءات شعرية ألقاها كل من المنصف الوهايبي وفاطمة بن فضيلة ومبروك السياري وسلوى الراشدي.

من جانبه، ألقى الطبوبي كلمة عدد فيها مناقب بلعيد مثمناً تنظيم الملتقى معتبراً إياه "حركة رمزية لتخليد ذكرى استشهاد شكري بلعيد".

وتستمر الدورة الأولى للملتقى حتى 16 شباط/فبراير الجاري تحت شعار "الثقافة والفن في مجابهة العنف"، بمشاركة فنانين من 19 بلداً من بينها الجزائر وليبيا والمغرب ومصر والسودان والإمارات والبحرين والكويت وإيران ونيجيريا وفرنسا وايطاليا وألمانيا واسبانيا وصربيا والبرازيل وكولومبيا والبيرو والهند.

وانطلق الرسامون الأربعاء في إعداد أعمال غرافيتي تشمل 500 منزل في منطقة جبل جلود.

وبحسب وكالة الأنباء التونسية فإن الافتتاح الرسمي لهذا الملتقى "غابت عنه أرملة الشهيد بسمة بلعيد وكذلك وجوه سياسية عديدة من مختلف التيارات السياسية، عدا الأمين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق وكذلك الأمين العام لحزب المسار الديمقراطي الاجتماعي جنيدي عبد الجواد".