أبو آمنة تطلق ألبومها الغنائي الصوفي (نور) في القدس

الفنانة الفلسطينية دلال أبو آمنة تطرح ألبومها الجديد (نور)، الذي يأخذ طابعاً روحانياً خاصاً ويضم أغاني من أشعار كبار المتصوفة.

  • أبو آمنة تطلق ألبومها الغنائي الصوفي (نور) في القدس

بالتزامن مع ختام فعاليات "القدس عاصمة للثقافة الإسلامية"، تطرح الفنانة الفلسطينية دلال أبو آمنة هذا الأسبوع ألبومها الجديد (نور) والذي يأخذ طابعاً روحانياً خاصاً ويضم أغاني من أشعار كبار المتصوفة.

ووصفت أبو آمنة الألبوم الجديد بأنه "رحلة موسيقية مع الشعر الصوفي تتضمن مقطوعات غنائية متواصلة على مدى 50 دقيقة لشعراء صوفيين مثل ابن عربي وجلال الدين الرومي ورابعة العدوية والحلاج وابن الفارض"، مضيفة أنها اختارت مقاطع لجلال الدين الرومي "لأنها مترجمة من الفارسية إلى العربية وليس لها قافية لتكون وصلات بين الأغاني الأخرى نزولاً وصعوداً".

وبدأت فكرة الألبوم الجديد بحسب أبو آمنة الحاصلة مؤخراً على شهادة الدكتوراه في علم الأعصاب، بدأت قبل ثلاث سنوات وقدمت بعض أغانيه مؤخراً في كندا والولايات المتحدة وفرنسا، لكنه سيُطرح الآن في مدينة القدس.

ومن بين أسباب اختيارها لشكل ومضمون هذا الألبوم هو أن الغناء الصوفي يلقى اليوم قبولاً كبيراً بالعالم، وهو ما لمسته بنفسها من خلال العروض التي قدمتها في الغرب قائلة إن "هذا التزاوج الروحاني والصوفي يتطلب عمقاً في البحث العلمي في علم الدماغ، وعندما دخلت هذا المجال كنت أبحث عن الرابط بين الجسد والروح، ومشروع نور هو الروح".

وتهتم أبو آمنة المولودة في الناصرة بتقديم الأغاني الطربية وإحياء الفلكلور الفلسطيني، وأسست مشروع (يا ستي) بالاشتراك مع مجموعة من النساء الفلسطينيات لإحياء أغاني الأعراس والحفلات في الأراضي الفلسطينية قديماً.

وحاول الإحتلال "الإسرائيلي" سابقاً تشويه اسم الفنانة الفلسطينية وتلويثه بالتطبيع، حيث نشر حساب "إسرائيل بالعربية" تغريدةً جاء فيها: "تُحيي المطربة العربية الإسرائيلية دلال أبو آمنة حفلاً غداً الخميس في دار الأوبرا المصرية برعاية وزارة الثقافة"، فما كان من أبو آمنة إلا أن ردّت مؤكّدةً بأنها "فلسطينية عربية"، وكتبت في حساباتها بمواقع التواصل،"جئنا إلى القاهرة ، فلسطينيون صامدون، على أرضنا نحمل الهم الفلسطيني ونرفع الصوت الفلسطيني عالياً. هذه هويتنا وهذه قضيتنا التي لن نتخلى عنها، شاء من شاء وأبى من أبى!".