بالصور: روبوت ينتحر في واشنطن!

"روبوت أمني" مخصص لحراسة مواقف السيارات يُقدم على الانتحار، عبر إلقاء نفسه من إحدى المباني في واشنطن داخل نافورة العمارة، والشركة المصنعة لهذا الرجل الآلي تنفي أن يكون "روبوتها" مبرمجاً للإقدام على الانتحار!

  • أقدم الروبوت "نايتسكوب كي 5" على الانتحار
أقدم روبوت أمني مخصص لحراسة مواقف السيارات على الانتحار، عبر إلقاء نفسه من إحدى المباني في واشنطن داخل نافورة العمارة.

وتناقلت وسائل الإعلام المحلية خبر انتحار الروبوت فوراً، فيما هرعت فرق الانقاذ لانتشاله من النافورة ولكن الأضرار التي لحقت به تسببت بدماره.

وتثير هذه الحادثة تساؤلات كثيرة ربما تكون أجوبتها لدى الشركات المصنعة للروبوتات، حول برمجة الرجل الآلي بشكل يسمح له بالتفكير بالانتحار.

وسرعان ما أصدرت الشركة التي صنعت الروبوت بياناً أكدت فيه أنّ "روبوتها  نايتسكوب كي 5 لم يكن مبرمجاً للإقدام على الانتحار".

ومن خصائص "نايتسكوب كي 5" أنه روبوت ذكي مبرمج لغايات تأمين مواقف السيارات وهو على شكل صاروخ بارتفاع 5 أقدام مجهز بآلات تصوير وبجهاز ملاحة عالمي ما يمكّنه من مراقبة وتوثيق كل ما يجري حوله. وبالتالي يكون هذا الرجل الآلي بمثابة الشرطي الذي كان يوثق جميع المخالفات والتصرفات غير اللائقة التي عادة ما تحدث في مواقف السيارات والتعرف على هويات المطلوبين أمنياً والمجرمين.

ويشار إلى أنّها ليست المرة الأولى التي تواجه الروبوتات حوادث، ففي عام 2016 اصطدم روبوت بطفل وطرحه أرضاً في سوق تجارية بولاية كاليفورنيا بأميركا، واستمر الرجل الآلي بالمشي من دون الاكتراث لحالة الطفل الذي أصيب برضوض.