مصر تعلن اكتشاف قرية تعود إلى العصر الحجري

السلطات المصرية تعلن عن اكتشاف قرية تعود إلى العصر الحجري الحديث في محافظة الدقهلية، والكشف الجديد يتيح معلومات عن حياة المجتمعات التي كانت تعيش في دلتا مصر قبل بدء التاريخ الفرعوني.

  • مصر تعلن اكتشاف قرية تعود إلى العصر الحجري

أعلنت وزارة الأثار المصرية عن اكتشاف قرية تعود إلى العصر الحجري الحديث، موضحة أنها "إحدى أقدم القرى المعروفة حتى الآن".

الوزارة قالت في بيان إن الكشف تم أثناء عملية تنقيب بمنطقة تل السمارة في محافظة الدقهلية.

ونقل البيان عن رئيس قطاع الآثار المصرية أيمن عشماوي قوله إن أهمية الكشف "ترجع إلى أن تلك المباني والتي تعود إلى هذا العصر غير معروفة من قبل في تلك المنطقة، ولم يكشف عنها إلا في موقع واحد فقط وهو سايس (صا الحجر بمحافظة الغربية)".

أما فريديريك جيو، وهو رئيس البعثة المشتركة، فقال إن البعثة "إكتشفت في الموقع العديد من صوامع التخزين التي احتوت على كمية وفيرة من العظام الحيوانية والبقايا النباتية"، مضيفاً أنه عثر كذلك على الفخار والأدوات الحجرية التي "تؤكد وجود مجتمعات مستقرة فى أرض الدلتا الرطبة منذ الألف الخامسة قبل الميلاد".

كما اعتبر أحد مسؤولي البعثة أيضاً أن الكشف الجديد "يتيح معلومات عن حياة المجتمعات التي كانت تعيش في دلتا مصر قبل بدء التاريخ الفرعوني".

يذكر أن البعثة المصرية الفرنسية تعمل في موقع تل السمارة منذ العام 2015.