مدينة هندية تتأهب لأكبر مهرجان ديني في العالم

مدينة براياجراج بولاية أوتار براديش الهندية تتأهب لاستضافة أكبر مهرجان ديني في العالم.

يتجمع حجاج من أنحاء العالم في الهند لحضور "مهرجان كومبه ميلا" الذي تمتزج فيه الروحانية بالسياسة والسياحة وينطلق اليوم الثلاثاء.

وخلال المهرجان الذي يمتد ثمانية أسابيع في مدينة براياجراج بولاية أوتار براديش بشمال البلاد تتوقع السلطات أن يصل نحو 150 مليون شخص، بما في ذلك مليون زائر أجنبي، ليغتسلوا عند ملتقى نهري الجانج ويامونا مع نهر ساراسواتي.

ويؤمن الهندوس بأن الاستحمام في مياه الجانج يغفر الخطايا وبأن الاغتسال وقت مهرجان كومبه ميلا أو "مهرجان الوعاء" يجلب الخلاص من دورة الحياة والموت.

ونقلت وكالة "رويترز" عن ماهيش شارما الذي يرأس وزارة الثقافة قوله في بيان "كومبه هو مزيج بين الوعي الروحي والتراث الثقافي. نحن أيضاً نعرض هنا التقاليد الثرية للهند كما يتصورها رئيس الوزراء ناريندرا مودي".

وتدفق الزوار على المنطقة التي أغلقت أمام حركة المرور وهم يحملون الأمتعة فوق رؤوسهم، بينما قام بائعون ببيع البالونات المضيئة وحلوى غزل البنات.