البنك المركزي السوري: شراء الدولار الأميركي من المواطنين بسعر 700 ليرة دون وثائق

مصرف سوريا المركزي يعلن أنه يمكن للمواطنين والحائزين مبالغ بالعملات الأجنبية بيعها في فروع المصرف حصراً وبسعر الصرف التفضيلي والبالغ حالياً 700 ليرة سورية لكل دولار أميركي.

  • البنك المركزي السوري: سعر الصرف سيتم تحديده يومياً من قبل المصرف المركزي 

أعلن مصرف سوريا المركزي أنه يمكن للمواطنين والحائزين مبالغ بالعملات الأجنبية بيع فروع المصرف حصراً في المحافظات أي مبالغ بالدولار الأميركي أو اليورو، وذلك دون أي وثائق، وبسعر الصرف التفضيلي والبالغ حالياً 700 ليرة سورية لكل دولار أميركي.

وأوضح المصرف في بيان أن سعر الصرف سيتم تحديده يومياً من قبله، لافتاً إلى أن هذا القرار يأتي "حرصاً على أموال المواطنين وطمأنتهم وضمان عدم تعرضهم للمساءلة القانونية أو لمحاولات ابتزازهم من قبل المتلاعبين في السوق السوداء"، مشيراً إلى أن "تحديد سعر صرف اليورو يتم وفقاً لنشرة عن المصرف المركزي". 

وأعلنت وزارة الداخلية السورية إلقاء القبض على عدد من الأشخاص يقومون بتصريف العملات الأجنبية وتحويل الأموال دون ترخيص، مشددة على أن عمليات الملاحقة ستطال جميع المخالفين مهما كانت صفتهم.

وتأتي هذه الإجراءات ضمن تحرك حكومي سوري لضبط سعر الصرف في الأسواق المحلية، وذلك بعد تدهور لسعر الليرة السورية جراء دخول "قانون قيصر" حيّز التنفيذ، والذي يقضي بفرض عقوبات اقتصادية على البلاد.

وأصدر الرئيس السوري بشار الأسد يوم السبت الفائت مرسومين جمهوريين يقضيان بتشديد عقوبة المتعاملين بغير الليرة السورية كوسيلة للمدفوعات أو أي نوع من أنواع التداول التجاري، وتشديد عقوبة نشر معلومات وهمية لإحداث تدني أو عدم استقرار في أوراق النقد الوطنية.