منظمة الصحة قلقة من ظهور حالات لكورونا من دون السفر إلى الصين

منظمة الصحة العالمية تعرب عن قلقها من تزايد عدد الحالات التي أصيبت بفيروس كورونا دون صلة واضحة بالوباء، وتعبر عن خوفها من احتمال انتشار الفيروس في بلدان ذات أنظمة صحية هشة.

  • طلاب يرتدون أقنعة للوقاية من فيروس كورونا في مطار سوفارنابومي في بانكوك (أ ف ب).

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية "تيدروس جيبريسوس" اليوم السبت إن المنظمة قلقة من عدد الحالات التي أصيبت بفيروس كورونا دون صلة واضحة بالوباء على الرغم من أن العدد الكلي للإصابات خارج الصين لا يزال صغير نسبياً.

وأضاف في تغريدة على موقعه على تويتر أن الحالات التي لا توجد لها صلة واضحة بالوباء تشمل أشخاصاً لم يسبق لهم السفر إلى الصين أو مخالطة أيّ حالة إصابة مؤكدة بالفيروس.

وقال تيدروس إن "أكبر مخاوفنا لا يزال احتمال انتشار فيروس كوفيد-19 في بلدان ذات أنظمة صحية هشة" وأضاف "نشرنا أيضاً خطة استراتيجية للتأهب وطلبنا 675 مليون".

وكشفت التقارير أن المرض ما زال بسيطاً لدى 80% من المصابين، وخطيراً أو حرجاً لدى 20%، ويكون الفيروس قاتلاً في 2% من الحالات.