"في أدنى حصيلة وفيات يومية".. الصين تسجّل وفاة 52 شخصاً بـ"كورونا"

حصيلة الوفيات الناجمة عن "فيروس كورونا المستجدّ" في الصين، ترتفع إلى 2715 حالة، وعدد المصابين الجدد بالفيروس يبلغ خلال الساعات الـ24 ساعة الماضية 406 أشخاص.

  • ارتفع إجمالي عدد الذين أصيبوا بالفيروس في الصين إلى أكثر من 78 ألف شخص.

ارتفعت حصيلة الوفيات الناجمة عن "فيروس كورونا المستجدّ" في الصين، اليوم الأربعاء، إلى 2715 حالة، بعدما سجّلت الساعات الـ24 ساعة الماضية وفاة 52 شخصاً بالفيروس، في أدنى حصيلة وفيات يومية تسجّلها البلاد خلال ثلاثة أسابيع.

وقالت "لجنة الصحة الوطنية" في تحديثها اليومي للإحصاءات المتعلّقة بتفشّي الوباء، إنّ عدد المصابين الجدد بالفيروس خلال الساعات الـ24 ساعة الماضية بلغ 406 أشخاص، الغالبية الساحقة منهم (401) يقطنون في مقاطعة هوباي، بؤرة الوباء في وسط البلاد والتي سجّلت فيها كلّ الوفيات الجديدة بدون استثناء.

وبذلك ارتفع إجمالي عدد الذين أصيبوا بالفيروس في الصين إلى أكثر من 78 ألف شخص.

وكان الرئيس الصيني شي جين بينغ، أعلن الأحد الماضي، أن "فيروس كورونا أخطر حالة طوارئ صحية في الصين منذ عام 1949".

وأضاف جين بينغ، أن أزمة فيروس "كورونا" لا تزال أزمة معقدة وخطيرة في البلاد، مشيراً إلى أن "تأثيرات الفيروس على الاقتصاد والمجتمع الصيني أمر حتمي وسنحاول التقليل منها".

من جانبه، قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس جيبريسوس، السبت الماضي، إن المنظمة قلقة من عدد الحالات التي أصيبت بفيروس كورونا دون صلة واضحة بالوباء على الرغم من أن العدد الكلي للإصابات خارج الصين لا يزال صغير نسبياً.

وقال تيدروس إن "أكبر مخاوفنا لا يزال احتمال انتشار فيروس كوفيد-19 في بلدان ذات أنظمة صحية هشة" وأضاف "نشرنا أيضاً خطة استراتيجية للتأهب وطلبنا 675 مليون".