طفلك يعاني من السُّعال ؟ إليك بعض النصائح الطّبية

يعاني الكثير من الأطفال من السُّعال في فصل الشتاء . السُّعال عارض صحي بسيط ومحدود وعلاجه سهل ، تحديداً إذا تداركه الأهل قبل تفاقم الحالة الصحية.

قد يعتقد البعض أنه يستطيع علاج طفله منزلياً حتى لو كانت حالة طفله الصّحية سيئة يختلف جسم طفلك عن جسمك في الإستجابة لبعض الأدوية فلا تقارنه بنفسك

يعاني الكثير من الأطفال من السُّعال في فصل الشتاء . السُّعال عارض صحي بسيط ومحدود وعلاجه سهل ، تحديداً إذا تداركه الأهل قبل تفاقم الحالة الصحية.

ما هو السعال؟

هو رد فعل طبيعي لا إرادي للجسم هدفه التخلص من الإفرازات الفائضة أو المواد الغريبة المُهيِّجة للرئتين ، مثل السوائل أو جزيئات الطعام .

ما هي أسباب السعال عند الأطفال ؟

سبب هذه الظاهرة عند الأطفال مجموعة من أمراض الجهاز التنفسي مثل :

1- الإلتهابات الفيروسية (فيروس الزكام ) وغالبا" ما يكون السُّعال بسيطاً ومحدوداً.

2- الإلتهابات البكتيرية مثل إلتهاب الجيوب الأنفية ، إلتهاب القصبة الهوائية ، أو إلتهاب الرئة .

3- نوبة الرّبو الحادة لدى الطفل ، حيث يعتبر السُّعال أحد أبرز أعراضها .

كيف أعالج طفلي من السعال ؟

لا يتطلب علاج السُّعال تناول الأدوية في أغلب الأحيان ، فمعظم العلاجات المُخصصة للسُّعال لا تساعد الأطفال كثيراً ومن الأفضل تجنبها . لذلك ، ننصح الأهل بالإستعانة بالوصفات المنزلية البسيطة كتناول العسل الطبيعي ( بالتأكيد إذا لم يكن لدى طفلك حساسية اتجاه العسل ) أو التدليك البخاري للصدر ، والذي يساعد على تخفيف السعال الّليلي لدى الأطفال الذين يعانون من الزكام . والأهم من كل ذلك هو الإمتناع عن التدخين داخل المنزل .

لا تعطي طفلك المضاد الحيوي من تلقاء نفسك دون استشارة الطبيب .  

كيف أعتني بطفلي الذي يعاني من السعال في المنزل ؟

1- قدم لطفلك الكثير من السوائل

2- أعط طفلك (البالغ من العمر سنة أو أكثر) نصف ملعقة أو ملعقة كبيرة من العسل الطبيعي يوميا.

3- إستخدم الوسادة أو إرفع رأس سرير الطفل قليلاً.

4- استعن بمحلول الماء والملح لتنظيف أنف الطفل من الإفرازات الفائضة والأوساخ لكي يسهل التنفس .

5- استعن بالتدليك البخاري للصّدر ، فوق لباس النوم وتحت منطقة الذقن ، (فقط إذا كان طفلك يبلغ من العمر سنتين او أكثر ) .

متى يجب على الأهل زيارة طبيب الأطفال ؟

  • في حال استمر طفلك بالسُّعال لأكثر من أسبوعين.
  • إذا بدأت تلاحظ على طفلك معاناة في التنفس ، أو تنفس بوتيرة سريعة ، أو لاحظت إزرقاقاً في الشفتين أو الوجه او أظافر الأصابع .
  • إذا ترافق السُّعال مع ارتفاع في حرارة الطفل .
  • إذا كان السُّعال ديكي أو كالنباح
  • إذا فقد طفلك القدرة على النوم بسبب السُّعال
  • إذا تسبب السُّعال بتقيؤ الطفل و بشكل متكرر أو سبّب له الشُّعور بألم في البطن
  • إذا كان الطفل يعاني من الرّبو أو لاحظت إفرازات سميكة .

قد يعتقد البعض أنه يستطيع علاج طفله منزلياً حتى لو كانت حالة طفله الصّحية سيئة ،  يختلف جسم طفلك عن جسمك في الإستجابة لبعض الأدوية فلا تقارنه بنفسك، و لا تلجأ للعلاجات الدوائية  دون الرجوع إلى الصيدلي أو الطبيب المُختص ، فبعض الأدوية التي قمت أنت بتناولها  قد تزيد الحالة سوءاً إن أعطيتها لطفلك ، فهذه الأدوية ستخفف من الأعراض فقط ولن تعالج سبب السُعال . مهمة الأهل الأساسية هي تأمين عوامل الوقاية لطفلهم الذي يُعاني من السُّعال كتجنب الخروج من المنزل في الطقس البارد ، تأمين التدفئة له ، عدم اصطحابه الى الأماكن العامة بين المدخنين ، وتهوية البيت يومياً أما العلاج فهو لأهل الإختصاص .