الجيش السوري يحرر قرية الأربعين في ريف حماة الشمالي من "جبهة النصرة"

الجيش السوري يستعيد السيطرة على قرية الأربعين في ريف حماه الشمالي الغربي بعد مواجهات مع عناصر جبهة النصرة. والبنتاغون يقول إن داعش عزز شبكة سرية في سوريا والعراق فيما يختبئ أعضاء منه في مخيم الهول للاجئين.

الجيش السوري يحرر قرية الأربعين في ريف حماة الشمالي من "جبهة النصرة"
الجيش السوري يحرر قرية الأربعين في ريف حماة الشمالي من "جبهة النصرة"

استعاد الجيش السوري السيطرة على قرية الأربعين في ريف حماه الشمالي الغربي بعد مواجهات مع عناصر جبهة النصرة.

ويمهّد هذا التقدم لاقتحام بلدات كفرزيتا واللطامنة والزكاة التي تضم أبرز معاقل الجماعات المسلحة في ريف حماة.

كما قتل وجرح عدد من المسلحين خلال صد الجيش السوري تقدم أرتال تابعة لهم على محور الكتيبة المهجورة، وبالتوازي مع ذلك أحبط الجيش السوري محاولة لما يعرف بتنظيم أجناد القوقاز بشن هجوم واسع لمؤازرة الجماعات المسلّحة في ريف حماة الشمالي وإدلب.

بدوره، أفاد مراسل الميادين بأن الجيش السوري صد هجوماً عنيفاً للمسلحين على محور الزكاة حصرايا في ريف حماه الشمالي.

كذلك استعاد الجيش السوري السيطرة على بلدة الزكاة شمال حماة للمرة الأولى منذ دخول الجماعات المسلحة إليها قبل 7 سنوات.


البنتاغون: داعش يعاود الظهور في سوريا مع انسحاب القوات الأميركيّة

من جهة ثانية، أعلن البنتاغون أن تنظيم داعش يعاود الظهور في سوريا مع انسحاب القوات الأميركيّة وأنه عزز قدراته في العراق خلال الربع الأول من هذه السنة، مضيفاً أن التنظيم عزز شبكة سرية في سوريا والعراق فيما يختبئ أعضاء منه في مخيم الهول للاجئين.

هذا وأكّد البنتاغون أنَّ داعش استطاع توحيد ودعم عمليات في كلا البلدين، مشيراً إلى أنّ القوات المحليةَ غير قادرة على مواصلة عمليات طويلة الأجل أو شن عدة عمليات في وقت واحد أو الحفاظ على الأراضي التي استعادتها، على حد تعبير بيان البنتاغون.