مرشح المعارضة لرئاسة الأرجنتين يصف الرئيس البرازيلي بالعنصري والعنيف

تتصدر المعارضة الأرجنتينية الانتخابات التمهيدية في البلاد بهامش يزيد عن 10 في المئة بعد فرز أكثر من 80 في المئة من أصوات الناخبين. و المرشح اليساري المتقدم في الانتخابات الرئاسية الأرجنتينية البرتو فرنانديز يصف الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو  بأنه "كاره للنساء وعنصري وعنيف".

مرشح المعارضة لرئاسة الأرجنتين يصف الرئيس البرازيلي بالعنصري والعنيف
مرشح المعارضة لرئاسة الأرجنتين يصف الرئيس البرازيلي بالعنصري والعنيف

وصف المرشح اليساري المتقدم في الانتخابات الرئاسية الأرجنتينية البرتو فرنانديز الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو  بأنه "كاره للنساء وعنصري وعنيف".

وجاء التصعيد الكلامي لفرنانديز بعدما أعرب بولسونارو عن مخاوفه من أن يجر فوز اليسار في انتخابات تشرين الأول/أكتوبر الرئاسية في الأرجنتين البلاد الى الخراب الاقتصادي، ويطلق شرارة هجرة جماعية، وفق ما قال.

هذا وتتصدر المعارضة الأرجنتينية الانتخابات التمهيدية في البلاد بهامش يزيد عن 10 في المئة بعد فرز أكثر من 80 في المئة من أصوات الناخبين.

وبحسب لجنة الانتخابات الوطنية بعد فرز أكثر من 80 في المئة من أصوات الناخبين، حصل مرشح تحالف "الجبهة للجميع"، ألبرتو فرنانديز على 47.10 في المئة من أصوات الناخبين. 

وأضافت "بينما حصل مرشح "معا للتغير"، الرئيس الحالي للبلاد، موريسيو ماكري على 32.47 في المئة من الأصوات".

وتواجه سياسات ماكري الصديقة للسوق تحديات من ألبرتو فرنانديز، مرشح المعارضة الرئيسي، حسب وكالة أنباء بلومبرغ يوم الأحد.

وتوجه ناخبو الأرجنتين إلى صناديق الاقتراع أمس الأحد في انتخابات تمهيدية يُنظر إليها على أنها "أفضل مقياس حتى الآن لفرص الرئيس موريسيو ماكري، للفوز بولاية ثانية في الانتخابات الرئاسية المقررة في وقت لاحق من العام الجاري".

ومن المقرر أن تجرى الانتخابات العامة في الأرجنتين في 27 أكتوبر/تشرين الأول 2019، لانتخاب رئيس الأرجنتين، وأعضاء الكونغرس الوطني وحكام معظم المقاطعات.