نتنياهو يلمح إلى أن إسرائيل تعمل في العراق

رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يلمح في مقابلة على "قناة 9" إلى أنه يعمل في العراق ضد إيران، ويقول إن إسرائيل تعمل في الكثير من القطاعات ضد دولة تطمح لتدميرها، وتحاول إقامة قواعد في كل مكانٍ ضدها، في إيران نفسها، في سوريا، في العراق، في اليمن، وفق تعبيره.

نتنياهو يلمح إلى أن إسرائيل تعمل في العراق
نتنياهو يلمح إلى أن إسرائيل تعمل في العراق

نقلت صحيفة إسرائيل اليوم أن رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ألمح إلى أن إسرائيل تعمل في العراق ضد إيران.

وفي مقابلة مع "القناة 9" الروسية قال "أنا لا أُعطي حصانة لإيران في أي مكان. إيران دولة، قوة كبرى، رفعت راية تدمير دولة إسرائيل وتحاول إقامة قواعد في كل مكانٍ ضدنا. في إيران نفسها، في سوريا، في العراق، في اليمن".

فسأله المُحاور "إذا تطلب الأمر، نعمل في العراق أيضاً؟".

نتنياهو أجاب "نحن نعمل.. نحن نعمل في الكثير من القطاعات ضد دولة تطمح لتدميرنا، وأنا منحت حرية العمل والتوجيه لقوات الأمن للقيام بما هو مطلوب من أجل إحباط هذه المؤامرات الإيرانية، وأنا لا زلتُ أقود جهداً عالمياً ضد إيران، وكانت هناك سنين وقفتُ فيها لوحدي".

وفي وقت سابق، أفاد مراسل الميادين، اليوم الخميس، باستهداف طائرة استطلاع حلقت فوق مقر اللواء 12 التابع للحشد الشعبي في حزام بغداد.

وكان عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية كريم عليوي كشف في حديث للميادين، الأربعاء الماضي، أنه بات معلوماً أن الكثير من الاعتداءات على أهداف في العراق قد نفذت من قبل الطائرات الإسرائيلية، بما فيها الاعتداءان على معسكر آمرلي ومعسكر صقر، مؤكداً أن الأدلة تشير بهذا الاتجاه.

ورأى رئيس تجمع السند الوطني في العراق أحمد الأسدي أن دخول "إسرائيل" المجال الجوي العراقي هو إعلان حرب، مؤكداً أن حلقات التآمر على الحشد، وما يمثل من رسالة في المقاومة والممانعة تظهر بقوة وتتحرك بالشدة نفسها التي حصلت قبل خمس سنوات عبر مسلسل التآمر الداعشي.