حكومة هادي تتهم القوات الاماراتية بتفجير الوضع العسكري في محافظة شبوة جنوب اليمن

حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي تؤكد عزمها على مواجهة التمرد الذي يقوده ما يسمى المجلس الانتقالي بالوسائل كافّة.

حكومة هادي تتهم القوات الاماراتية بتفجير الوضعِ العسكري في محافظة شبوة جنوب اليمن
حكومة هادي تتهم القوات الاماراتية بتفجير الوضعِ العسكري في محافظة شبوة جنوب اليمن

أكدت حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي عزمها على مواجهة التمرد الذي يقوده ما يسمى المجلس الانتقالي بالوسائل كافّة. 
الناطق باسم الحكومة راجح بادي اتَّهم قيادة القوات الإماراتية في بلحاف بمحافظة شبوة بتفجير الوضع العسكري ومحاولة اقتحام مدينة عتق عاصمة المحافظة، موضحاً أن توسيع ما وصفه بالتمرد المسلح إلى محافظة شبوة يمثل تحدياً واضحاً لأهداف التحالف السعودي.

أعلن نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، هاني بن بريك توقف المواجهات في محافظة شبوة جنوب شرق اليمن.

وقال بن بريك في تغريدات على وسائل التواصل الاجتماعي إن "احترام قوات النخبة في المجلس الانتقالي للتحالف بقيادة السعودية والالتزام التام بالتهدئة والنظر في الحلول مع التحالف هو ما جعلها تتوقف في شبوة وتكتفي بالتأديب الذي حصل".