بوتين: سنتخذ تدابير رداً على الاختبار الصاروخي الأميركي ونتعهد بضمان أمن روسيا

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجيش يأمر باتخاذ تدابير رداً على الاختبار الصاروخي الأميركي. ويؤكد أن بلاده لن تنجر إلى سباق تسلح جديد قد يضر باقتصادها.

أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجيش باتخاذ تدابير رداً على الاختبار الصاروخي الأميركي. وخلال جلسة لمجلس الأمن الروسي، أكد بوتين أن بلاده لن تنجر إلى سباق تسلح جديد قد يضر باقتصادها.

وكلفت وزارتي الدفاع والخارجية بإعداد رد متكافئ على قيام الولايات بتجربة صاروخ مجنح جديد. وقال بوتين إن "الانسحاب الأميركي الأحادي الجانب من أنظمة الدفاع الصاروخي عام 2003، كان سبب تطويرنا لأحدث الأنظمة، التي لا مثيل لها حقا في النظم العالمية للأسلحة الحديثة. نحن مضطرون لضمان أمن شعبنا وبلدنا".

وكانت موسكو قد حذرت في جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي، من أن العالم على بعد خطوة واحدة من سباق تسلح غير منضبط وغير منظم، بسبب طموحات الولايات المتحدة الجيوسياسية.