مسؤول أميركي: العقوبات الأميركية قد تستهدف حلفاء لحزب الله

مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى يقول إن العقوبات الأميركية في المستقبل قد تستهدف حلفاء لحزب الله يساعدون ويدعمون الحزب بصرف النظر عن الطائفة أو الدين.

العقوبات الأميركية قد تستهدف حلفاء لحزب الله
العقوبات الأميركية قد تستهدف حلفاء لحزب الله

صرّح مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى، ديفيد شينكر بأن العقوبات الأميركية في المستقبل قد تستهدف حلفاء لحزب الله اللبناني في إطار توسيع تلك الإجراءات خارج نطاق الأفراد المنتمين للحزب بشكل مباشر.
وقال شينكر، في مقابلة مع تلفزيون LBCI اللبناني: "في المستقبل سوف نفرض عقوبات على أفراد في لبنان يساعدون ويدعمون حزب الله بصرف النظر عن الطائفة أو الدين".
ورداً على سؤال عمّا إذا كان ذلك يعني أن العقوبات ستستهدف حلفاء ل‍حزب الله أجاب قائلاً "بكل تأكيد"، مضيفا أن الولايات المتحدة تراجع بشكل مستمر قوائمها الخاصة بالعقوبات.

ووصف مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى مستوى التعاون الحالي مع السلطات اللبنانية بـ"الممتاز"، لافتاً إلى أن علاقة واشنطن وثيقة بالجيش اللبناني، مشدداً على أن الولايات المتحدة تجري محادثات مستمرة مع القيادات العليا في الحكومة اللبنانية.