محكمة بريطانيا العليا تنظر في تعليق البرلمان على خلفية أزمة بريكست

المحكمة العليا في بريطانيا تنظر في الأسس الموضوعية للإجراء الذي يقضي بتعليق البرلمان، والذي أراده رئيس الوزراء بوريس جونسون وانتقده معارضوه

محكمة بريطانيا العليا تنظر في تعليق البرلمان المثير للجدل على خلفية أزمة بريكست
محكمة بريطانيا العليا تنظر في تعليق البرلمان المثير للجدل على خلفية أزمة بريكست

تنظر المحكمة العليا في المملكة المتحدة اعتباراً من اليوم الثلاثاء في الأسس الموضوعية للإجراء المثير للجدل الذي يقضي بتعليق البرلمان، والذي أراده رئيس الوزراء بوريس جونسون وانتقده معارضوه، معتبرين أنه مناورة تهدف إلى فرض خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق.

وستدرس المحكمة القضية على مدى ثلاثة أيام من دون تحديد موعد الحكم. وإذا اعتبرت المحكمة أن التعليق غير قانوني، يتعيّن دعوة البرلمان للانعقاد على الفور، بحسب خبراء قانونيين. 

وصرّح جونسون الذي يجتمع بالأعضاء الرئيسيين في حكومته اليوم، لشبكة "بي بي سي" أن "أفضل شيء ممكن أن نقوم به هو الانتظار والنظر إلى ما سيقوله القضاة". وأكد أنه يكنّ "أكبر قدر من الاحترام (للسلطة) القضائية".

ووفقاً للقرار، فإن البرلمان سيعود إلى الالتئام في الرابع عشر من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، عندما تلقي الملكة إليزابيث الثانية خطاباً توضح فيه خطط جونسون التشريعية خلال الفترة المقبلة.
وإذا حكم قضاة المحكمة العليا بأن قرار التعليق غير قانوني، فمن المتوقع أن يستدعي جونسون البرلمان. كما سيتعرض لمزيد من الضغط السياسي ليفسر نصيحته للملكة إليزابيث في هذا الشأن.

هذا وخرج رجل بين المتظاهرين اليوم أمام المحكمة العليا في المملكة المتحدة المناهضين لبريكسيت يرتدي زي شخصية "Hulk " - أحد الشخصيات الكوميدية من مجلات الأبطال الخارقين - مستعيناً بشعر مستعار يشبه شعر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون.