لاريجاني: واشنطن والرياض وصلتا إلى طريق مسدود

رئيس هيئة الاركان المسلحة يؤكد أنّ بلاده لا تعادي دول المنطقة، لكن السعودية والامارات تقفان على رأس الدول الاقليمية المتآمرة على إيران، ورئيس مجلس الشورى في إيران يشدد على انّ أميركا والسعودية كانتا سبباً في أكثر الحروب الإقليمية والنزاعات في العقود الأخيرة وقد وصلتا الآن إلى طريق مسدود في اليمن.

لاريجاني: واشنطن والرياض وصلتا إلى طريق مسدود

أكد رئيس هيئة الاركان المسلحة اللواء محمد باقري أنّ بلاده لا تعادي دول المنطقة، لكنه حذّر من أن نتيجة أي عدوان على ايران ستكون الدمار والأسر.

وخلال كلمة في مجلس الشورى قال باقري إن السعودية والإمارات تقفان على رأس الدول الاقليمية المتآمرة على إيران، ولفت إلى أنّ طهران أبلغت واشنطن مراراً أنّ أي اعتداء عليها سيكون ردّ الفعل عليه موقفاً حازماً.

إلى ذلك،  شدّد رئيس مجلس الشورى في إيران علي لاريجاني على انّ أميركا والسعودية كانتا سبباً في أكثر الحروب الإقليمية والنزاعات في العقود الأخيرة وقد وصلتا الآن إلى طريق مسدود في اليمن.

وقال لاريجاني إنّ زيادة القوات في المنطقة ستتسبّب في انعدام الأمن فيها.

واتهم الرئيس الأميركيّ دونالد ترامب بنقض التعهدات فيما لم تبذل الأطراف الأخرى  جهداً مناسباً لتحقيق التوازن في الاتفاق النوويّ.

من جهة أخرى، أكد المساعد والمستشار الأعلى للقائد العامّ للقوات المسلحة الإيرانية اللواء يحيى رحيم صفوي أنّ القوات المسلحة الإيرانية ترصد تحركات القوات الأميركية من البحر الأبيض المتوسط إلى المحيط الهنديّ.

بدوره،  قال رئيس مجلس خبراء القيادة آية الله أحمد جنتي إنّ الرئيس الأميركيّ دونالد ترامب أراد اخضاع ايران بتهديداته ومزاعمه، لكنه فشل في الانتقام منها.