غريفيث يرحب بمبادرة "أنصار الله" الأحادية الجانب

المبعوث الأممي مارتن غريفيث إلى اليمن يعرب عن ترحيبه بمبادرة أنصار الله الأحادية الجانب إلى إطلاق سراح محتجزين لديها.

  • مارتن غريفيث يرحب بمابدرة أنصار الله

تحدث المبعوث الأممي مارتن غريفيث إلى اليمن اليوم الاثنين في بيان صادر عنه مظهرًا ترحيبه بمبادرة أنصار الله الأحادية الجانب إلى إطلاق سراح محتجزين لديها.
وقال غريفيث" آمل أن يتبع مبادرة أنصار الله لإطلاق الأسرى مزيد من المبادرات التي من شأنها أن تُسهل عملية تبادل جميع المحتجزين على خلفية الصراع بين اليمن والتحالف العربي"، مضيفًا:": أدعو جميع الأطراف إلى ضمان عودة المحتجزين المفرج عنهم إلى ديارهم سالمين".
ودعا غريفيث إلى اجتماع من شأنه استئناف المناقشات حول عمليات التبادل المقبلة وفقًا للالتزام باتفاقية استكهولم.
وقال "آمل أن يتبع هذه الخطوة مزيد من المبادرات التي من شأنها أن تُسهل عملية تبادل جميع المحتجزين الذين تمّ احتجازهم على خلفية الصراع، وفقاً لإتفاقية ستوكهولم"
وأضاف "أرحّب أيضاً بالخطوات السابقة التي اتخذتها الحكومة اليمنية والتحالف العربي وأدّت إلى إطلاق سراح أطفال يمنيين ودعمت إعادة دمجهم بعائلاتهم".
كما أعرب المبعوث الخاص عن امتنانه للجنة الدولية للصليب الأحمر ولدورها الفَعال في الشأن المرتبط بتبادل الأسرى.

يذكر أن رئيس لجنة الأسرى في صنعاء عبد القادر المرتضى أعلن عن مبادرة صنعاء لتنفيذ مبادرة تسليم الأسرى من جانب واحد، موضحاً أنه جرى إبلاغ اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمكان احتجاز الأسرى لعدم استهدافه من قبل طائرات التحالف، مؤكداً "سننفذ مبادرتنا لتبادل الأسرى اليوم بإشراف الامم المتحدة".