ناقلة النفط الايرانية تتحرك الى مياه الخليج وطهران تصف الهجوم بالخطير

الخارجية الايرانية تصف تعرض ناقلة نفط لهجوم قبالة السواحل السعودية بالخطير وتؤكد ان التحقيقات مستمرة في الهجوم.

أعلنتِ الشركةُ الوطنيةُ الايرانيةُ لناقلاتِ النفط أن الناقلةَ التي تعرَّضتْ لهجومٍ في البحرِ الأحمرِ صباح اليوم بدأتِ التحرُّكَ ببُطءٍ نحوَ مياهِ الخليج، ووَفقَ الشركةِ فإن أضرارَ الناقلةِ اقتصرتْ على هيكلِها وبعضِ خزاناتِها وتمَّ إيقافُ تسرُّبِ النفطِ منها الشركةُ أشارتْ إلى أن مصدرَ الهجوم ِالصاروخي على الناقلةِ ما زالَ مجهولا وأن التحقيقات مستمرة.

وزارة الخارجية الإيرانية وصفت تعرض ما جرى مع الناقلة قرب ميناء جدة السعودي بالعمل الخطير، واضافت الخارجية الإيرانية إن التحقيقات تفيد بأن ناقلة النفط تعرضت لهجومين في البحر الأحمر من مكان قريب أثناء عبورها.

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي اشار الى "ان التحقيقات متواصلة لمعرفة ملابسات الحادث" وأضاف أن ناقلات النفط الإيرانية تعرضت خلال الأشهر الماضية لعمليات تخريبية في البحر الأحمر.

وحمل موسوي الأطراف التي تقف خلف الحادث "كامل المسؤولية عنه وعن التلوث الناجم عن تسرب النفط من الناقلة".