بوتين من الرياض: نؤيد التصدي للتهديد الإرهابي معاً

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يقول لدى وصوله إلى السعودية "أننا نؤيد معاً التصدي للتهديد الإرهابي، من أجل التوصل إلى تسوية سياسية ودبلوماسية طويلة الأجل للأزمات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا"، وكالة "واس" تؤكد أن الجانبين استعرضا عدداً من المستجدات والتطورات خاصة الأوضاع في الساحة السورية واليمنية.

وصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى السعودية في زيارة تمتد ليوم واحد وكان في استقباله في المطار الملك سلمان بن عبد العزيز.

الزيارة وهي الثانية لبوتين إلى السعودية منذ 2007، ستخصص لإبرام اتفاقات تتعلق بالنفط والغاز وتشهد توقيع نحو 30 اتفاقاً وعقداً بينها عشرة في قطاعات التكنولوجيا المتطورة، ولا سيما الذكاء الإصطناعي والطاقة والبنى التحتية بقيمة تزيد على ملياري دولار سيوقعها الصندوق السيادي الروسي.

ولاحقاً قالت وكالة "واس" إن الجانبين عقدا جلسة مباحثات رسمية، جرى خلالها استعراض أوجه العلاقات السعودية الروسية، ومجالات التعاون الثنائي بين البلدين الصديقين، وبحث المزيد من الفرص الواعدة بين الجانبين، في شتى المجالات.

وأضافت أن العاهل السعودي والرئيس الروسي استعرضا عدداً من المستجدات والتطورات خاصة الأوضاع في الساحة السورية واليمنية، وأهمية مكافحة التطرف والإرهاب والعمل على تجفيف منابعه.

وقال بوتين في مؤتمر صحفي في مستهل زيارته إلى السعودية "نؤيد معاً التصدي للتهديد الإرهابي، من أجل التوصل إلى تسوية سياسية ودبلوماسية طويلة الأجل للأزمات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا".