مثمّناً خطاب المرجعية.. الحشد الشعبي: لن تُنكس راية نحملها ولن يُذل وطن نحن حماته

الحشد الشعبي يثمّن في بيان له خطاب ممثل المرجعية الدينية ويصفه بأنه مشعل في الظلمات، مطالباً بالاستجابة لما يطمح له الشعب العراقي من الكرامة والعيش بحرية، ويؤكد أننا"لن نخذل أبناء شعبنا ولن تُنكس راية نحملها ولن يذل وطن نحن حماته".

مثمّناً خطاب المرجعية.. الحشد الشعبي: لن تُنكس راية نحملها ولن يُذل وطن نحن حماته
مثمّناً خطاب المرجعية.. الحشد الشعبي: لن تُنكس راية نحملها ولن يُذل وطن نحن حماته

قال الحشد الشعبي "لن نخذل أبناء شعبنا ولن تُنكس راية نحملها ولن يذل وطن نحن حماته".

موقف الحشد الشعبي جاء في بيان له اليوم الجمعة تعليقاً على خطاب الشيخ عبد المهدي الكربلائي ممثل المرجع العراقي السيد علي السيستاني، واصفاً الخطاب بأنه مشعل في الظلمات يشير إلى طريق مواجهة الطامعين والغرباء من دعاة الفتنة والشر.

وقال الحشد الشعبي، "تابعنا باهتمام بالغ الخطاب الأبوي للمرجعية الدينية، ونثمّن عالياً ما ورد في الخطاب وللعلم العراقي الذي يرفع عالياً كريماً في ساحات التظاهر".

كما ثمّن البيان إشادة المرجعية بجهود أبنائها البررة من الحشد وقوات الأمن وتأكيدها ضرورة ألا تُنسى تضحياتهم.

الحشد الشعبي تابع، "أبناؤكم ملتزمون أشد الالتزام بكل ما يصدر من توجيهات عن المرجعية الدينية وداعمون للمطالب الحقة".

وختم بيان الحشد الشعبي قائلاً، "نطالب مع أبناء شعبنا بصوت واحد بالاستجابة السريعة لما يطمح له من الكرامة وعيش بحرية في دولة كريمة".