لبنان: العميل الفاخوري يتخلّف عن حضور جلسة استجوابه بعذر "المرض"

عامر الفاخوري الذي كان من المفترض استجوابه اليوم في الدعوى الشخصيّة المقدّمة بحقّه من الأسيرين المحرّرين سهى بشارة ونبيه عواضة وآخرين، بجرائم القتل والإخفاء والتعذيب والخيانة، لم يحضر إلى المحكمة مدّعياً المرض.

  • صورة من إحدى المظاهرات السابقة الداعية إلى محاكمة الفاخوري

لم يمثل العميل اللبناني عامر الفاخوري اليوم الإثنين، أمام قاضي التحقيق الأوّل في مدينة النبطية جنوب لبنان القاضي بلال وزنة.

الفاخوري الذي كان من المفترض استجوابه  اليوم في الدعوى الشخصيّة المقدّمة بحقّه من الأسيرين المحرّرين سهى بشارة ونبيه عواضة وآخرين، بجرائم القتل والإخفاء والتعذيب والخيانة، لم يحضر إلى المحكمة مدّعياً المرض.

وقرر قاضي التحقيق تأجيل الجلسة إلى يوم الخميس المقبل. 

هيئة الأسرى والمحرّرين نظمت اعتصاماً أمام قصر العدل في النبطية ضد العميل الفاخوري المعروف بـ"جزّار معتقل الخيام".

المتظاهرون طالبوا بحكم الإعدام بحق الفاخوري، متخوّفين من إطلاق سراحه وترحيله إلى خارج لبنان كما حصل مع العديد من العملاء سابقاً.

واعتبر الأسير المحرر أحمد طالب في حديث مع الميادين، أن استجواب الفاخوري بـ"الخطوة الإيجابية"، مشدداً على أنّ المهم هو "الختام وأن لا يخذلنا القضاء هذه المرّة".

كما تظاهر عدد من المواطنين ضد العميل الفاخوري أمام قصر العدل في العاصمة بيروت.

روّاد مواقع التواصل الاجتماعي انتقدوا العميل فاخوري وحجة غيابه عن المحاكمة بسبب المرض.

يذكر أنّ الأمن العام اللبناني كان قد أوقف خلال أيلول/ سبتمبر الماضي، آمر معتقل الخيام سابقاً عامر الفاخوري، الذي اعترف خلال التحقيق بتعامله مع "إسرائيل".

وكانت السفارة الأميركية في بيروت قد حاولت التدخل في القضية بحجة أنّ الفاخوري يحمل الجنسية الأميركية، مجريةً اتصالات بمسؤولين لبنانيين، طالبةً مقابلة الموقوف بهدف تقديم العون له، إلا أن طلبها قوبل بالرفض.