مجلس الشيوخ البوليفي يلغي نتائج الانتخابات الرئاسية

مجلس الشيوخ في بوليفيا يقرر تمرير مشروع قانون يقضي بإلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية التي انتهت بفوز الرئيس المستقيل إيفو موراليس، وينصّ على إجراء انتخابات عامّة جديدة لانتخاب رئيس ونائب للرئيس وأعضاء مجلس الشيوخ ونواب وممثّلين عن الهيئات البرلمانية.

  • مجلس الشيوخ البوليفي يلغي نتائج الاِنتخابات الرئاسية

 

قرّر مجلس الشيوخ في بوليفيا تمرير مشروع قانون يقضي بإلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية التي انتهت بفوز الرئيس المستقيل إيفو موراليس وإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية جديدة.

مشروع القانون الذي أقر بالإجماع ينصّ على إجراء انتخابات عامّة جديدة لانتخاب رئيس ونائب للرئيس وأعضاء مجلس الشيوخ ونواب وممثّلين عن الهيئات البرلمانية.

وأمس السبت، أطلقت مجموعة من الصحافيين والمراسلين في بوليفيا وبالتعاون مع زملاء من الأرجنتين وغيرها من بلدان أميركا اللاتينية، وكالة "بوليفيا المقاومة" (ABR) كأداة صحفية متعددة القوميات لمواجهة الانقلاب الذي تمّ تنفيذه ضد الرئيس إيفو موراليس، وشجبه ومكافحته، على يد حكومة الولايات المتحدة، والشرطة والقوات المسلحة والأوليغارشية العنصرية البوليفية.

وكان الرئيس البوليفي المستقيل إيفو موراليس قد أبدى استعداده للتنحي عن خوض الإنتخابات الرئاسية المقبلة من أجل الديمقراطية في بلاده، لكنّه تساءل عن سبب خوف معارضيه من مشاركته في الإنتخابات.