كتلة صادقون النيابية تجمع تواقيع لعزل الرئيس العراقي بتهمة "الخيانة"

كتلة صادقون النيابية تعلن عن جمع تواقيع لعزل رئيس الجمهورية برهم صالح من منصبه بتهمة "الخيانة والحنث باليمين وانتهاك الدستور"، وتتهمه بأنه "تحول من حامل لدستور إلى حامي المحاصصة".

  • كتلة صادقون النيابية تجمع تواقيع لعزل الرئيس العراقي بتهمة "الخيانة"

كشف النائب عن كتلة صادقون النيابية، عدي عواد عن جمع تواقيع لعزل رئيس الجمهورية برهم صالح من منصبه بتهمة "الخيانة والحنث باليمين وانتهاك الدستور".

وقال عواد في بيان صحفي صدر عن مكتبه الاعلامي، إن رئيس الجمهورية "حنث باليمين ولم يحترم التوقيتات الدستورية"، مبيناً أن "واجب رئيس الجمهورية الأساسي هو حماية الدستور وهيبته". 

وأشار إلى أن صالح "يتحايل على التوقيت الدستوري، ولم يسمي رئيساً للوزراء على الرغم من انتهاء المهلة الدستورية".

وأكد أن كتلة صادقون النيابية جمعت تواقيع نيابية لعزل رئيس الجمهورية من منصبه "لحنثه ياليمين الدستوري، وتحوله من حامل لدستور إلى حامي المحاصصة".

وكانت الميادين قد ذكرت معلومات عن إمكانية انتقال الرئاسة العراقية لخيار تأجيل الإعلان عن اسم المرشح لتشكيل الحكومة إن توفر الغطاء والتفسير القانوني.

جاء ذلك بعد  إرجاء مجلس النواب العراقي التصويت على قانون الانتخابات النيابية إلى الإثنين المقبل، وذلك إثر اختلال النصاب القانونيّ للجلسة.