واشنطن تعليقاً على قرار البرلمان العراقي: نشعر بخيبة أمل

الخارجية الأميركية تعرب عن شعورها بالخيبة من دعوة البرلمان العراقي لإلزام القوات الأجنبية بالانسحاب من البلاد، ومايك بومبيو يعلن أن استراتيجية مواجهة إيران التي تعتمدها واشنطن حالياً، تقوم على استهداف "صنّاع القرار الحقيقيين" في إيران.

  • واشنطن تعليقاً على قرار البرلمان العراقي: نشعر بخيبة أمل

أعربت الخارجية الأميركية عن شعورها بالخيبة من دعوة البرلمان العراقي لإلزام القوات الأجنبية بالانسحاب من البلاد، مضيفةً أنها تحث بقوة زعماء العراق على وضع أهمية العلاقة الاقتصادية والأمنية مع أميركا في الاعتبار.

وقرر مجلس النواب إلزام الحكومة العراقية بإلغاء طلب المساعدة المقدم منها إلى "التحالف الدولي" لمحاربة "داعش" وذلك لانتهاء العمليات العسكرية والحربية في العراق وتحقيق النصر والتحرير".

بالتوازي، أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أن استراتيجية مواجهة إيران التي تعتمدها واشنطن حالياً، تقوم على استهداف "صنّاع القرار الحقيقيين" في إيران، وليس قوات تابعة لها في المنطقة.

وشدد بومبيو لشبكة "ABC" الأميركية اليوم الأحد، على أن المسار الذي تنتهجه إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تجاه إيران يختلف جذرياً عما كانت تتبعه إدارة الرئيس السابق باراك أوباما.

من جهته، أكد مسؤول أميركي لوكالة "رويترز" أن الصواريخ الإيرانية بحالة تأهب وأن الجيش الأميركي يتابع عن كثب تحركات القوة الصاروخية الإيرانية، مشيراً إلى أنه من غير الواضح للأميركيين إن كانت حالة التأهب الإيرانية دفاعية أم استعداداً للهجوم.

وفي بلجيكا، أعلن مسؤول في "الناتو" إن ممثلي بلدان الحلف سيعقدون اجتماعاً عاجلاً اليوم الإثنين في بروكسل، لبحث الوضع في الشرق الأوسط إثر استشهاد سليماني.