مهاتير محمد تعليقاً على اغتيال سليماني: على المسلمين الاتحاد لحماية أنفسهم من التهديدات الخارجية

رئيس وزراء ماليزيا مهاتير محمد يصف اغتيال سليماني بأنه عمل غير أخلاقي يتنافى مع القوانين الدولية ويؤكد ضرورة اتحاد المسلمين لحماية أنفسهم من التهديدات الخارجية.

  • مهاتير محمد: اغتال سليماني أمر غير أخلاقي يتنافى مع القانون الدولي

أكد رئيس وزراء ماليزيا مهاتير محمد، على ضرورة اتحاد المسلمين بعد استشهاد قائد قوة القدس الجنرال قاسم سليماني، وذلك بهدف حماية أنفسهم من التهديدات الخارجية.

وشدد محمد على أن استهداف سليماني بضربة جوية نفذتها طائرة مسيرة، هو فعل غير أخلاقي ويتنافى مع القانون الدولي. وأشار إلى أن "الإجراءات التي قام بها هذا الرجل القوي" في إشارة إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب، "قد يؤدي أيضاً إلى تزايد ما يسمى بالإرهاب".

وكان رئيس الوزراء الماليزي شبّه مقتل الجنرال سليماني بمقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، ومقتل سليماني "هو عمل آخر أيضاً تقرر فيه دولة واحدة من تلقاء نفسها قتل قادة دولة أخرى".

بالتوازي،شهدت السفارة الإيرانية في العاصمة الماليزية كوالالمبور تجمعات لنحو 50 شخصاً رافعين شعار "تسقط أميركا".

وأقدم متظاهرون احتشدوا أمام السفارة الأميركية في الهند، على إحراق صور ترامب والأعلام الأميركية والإسرائيلية، للتنديد بعملية اغتيال الشهيدين سليماني والمهندس.