الحشد الشعبي: سنستهدف داعش ولن نرضى بالقوات الأجنبية

الحشد الشعبي يؤكد بعد اجتماع قادة عملياته على استمرار العمل الواسع والقيام بعمليات نوعية لاستهداف مضافات وعناصر ​تنظيم داعش، ويجدد دعمه لقرار مجلس النواب والقائد العام للقوات المسلحة بشأن وجود القوات الأجنبية في العراق.

  • الحشد الشعبي: سنستهدف داعش ولن نرضى بالقوات الأجنبية

أكد​ الحشد الشعبي بعد اجتماع قادة عملياته اليوم الاثنين، لبحث أبرز الأولويات الأمنية والعسكرية، على "استمرار العمل الواسع والقيام بعمليات نوعية لاستهداف مضافات وعناصر ​تنظيم داعش".

وجدد الحشد دعمه لقرار مجلس النواب والقائد العام للقوات المسلحة بشأن وجود القوات الأجنبية في العراق، مشيراً إلى "ضرورة استمرار وتطوير آليات التدريب وتعزيز التنسيق المشترك مع القوات الأمنية". 

من جهة أخرى، أعلن نائب الأمين العام لحركة النجباء نصر الشمري عبر الميادين أن "قرارات ترامب يمكن أن تؤدي بالمنطقة إلى حرب لا أحد يعلم نهايتها"، مضيفاً أن "على الشعب العراقي أن يختار طريق المقاومة ما لم يتم تنفيذ قرار البرلمان بخروج القوات الاجنبية". 

وتابع الشمري قائلاً "قرار إخراج القوات الاجنبية من العراق هو القرار الوحيد الذي اتخذ بعيداً عن المحاصصة الطائفية"، موضحاً أن "التحالف الدولي دخل العراق بطلب من الحكومة ويمكن إخراجه برسالة من الحكومة".