إردوغان: سألقّن حفتر الدرس اللازم

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يشير خلال كلمته في البرلمان إلى أنه سيلقّن اللواء خليفة حفتر درساً، معتبراً أنه لو لم تتدخل تركيا في ليبيا لكان الأخير سيستولي على كامل البلاد.

  • إردوغان: حفتر كان سيستولي على كامل الأراضي الليبيةِ لولا التدخّل التركي

أكد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أنه لن يتردد في تلقين اللواء خليفة حفتر، الدرس اللازم "حال واصل اعتداءه على أشقائنا الليبيين والحكومة الشرعية للبلاد".

وأشار إردوغان في الكلمة التي ألقاها أمام كتلة حزبه النيابية في البرلمان، إلى أنّ حكومة طرابلس المعترف بها دولياً، تبنّت موقفاً بنّاءً وتصالحياً في محادثات موسكو.

وتعليقاً على عدم توقيع حفتر اتفاق وقف إطلاق النار، قال إردوغان إنه هرب من موسكو، واصفاً إياه بـ "الانقلابي".

وأضاف أن أنقرة لا يمكنها البقاء مكتوفة الأيدي حيال ما يحدث في ليبيا، وقال إن حفتر كان سيستولي على كامل الأراضي الليبيةِ لولا التدخّل التركيّ، بحسب تعبيره.

وكانت المفاوضات الليبية التي عقدت أمس في موسكو، انتهت دون التوصل إلى توقيع اتفاق بين طرفي النزاع الليبي، في الوقت الذي كان يُتوقّع أنّ يوقع السراج وحفتر على اتفاق لوقف إطلاق النار.

كما نوّه الرئيس التركي إلى أنّ "بلاده لا تسعى للمغامرة في سوريا وليبيا والبحر المتوسط"، مؤكداً أنه لا يوجد لدى تركيا طموحات إمبريالية على الإطلاق. وتابع قائلاً، "عيوننا ليست معصوبة من جشع النفط والمال، هدفنا الوحيد هو حماية حقوقنا وضمان مستقبلنا ومستقبل أشقائنا".

وتطرّق إردوغان إلى موضوع إدلب السورية، وأكد على أنّ "تركيا تملك العزيمة لوقف خروقات النظام السوري لوقف إطلاق النار إن استدعت الضرورة".