محمود عباس: لن نقبل بدولة فلسطينية من دون القدس

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يؤكد استحالة القبول بأي دولة فلسطينية من دون القدس، ويعلن البدء باتخاذ كل الإجراءات التي تغير الدور الوظيفي للسلطة الفلسطينية.

  • محمود عباس: لن نقبل بدولة فلسطينية من دون القدس

دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الشعب الفلسطيني إلى "رصّ الصفوف والوحدة وإسقاط مخطط تصفية المشروع الوطني"، معلناً بدء "اتخاذ كل الإجراءات التي تغيّر الدور الوظيفي للسلطة الفلسطينية".

وأكد عباس أنه "من المستحيل أن نقبل بأي دولة فلسطينية من دون القدس"، مضيفاً أن "المؤامرات والصفقات ومخططات تصفية القضية الفلسطينية مصيرها الفشل".

وتابع الرئيس الفلسطيني قائلاً "استمعنا لترامب ونتنياهو يتحدثان عن صفعة العصر ونحن سنعيدها صفعات".

وتوجهّ عباس إلى المجتمع الدولي بالقول إنه متمسك بالشرعية الدولية وقراراتها لأنها المرجعية، مشيراً إلى أنه لن يقبل بأن "تكون أميركا الوسيط الوحيد في المفاوضات".

وأعلن عباس أنه متمسك بالانتخابات الرئاسية والتشريعية في الضفة وغزة وقلب القدس، موضحاً أنه سيحارب "بكل ما لدينا من طاقات وأول أسلحتنا هو التحرك السلمي الشعبي".